الجيش اللبناني يتصدى لثلاث طائرات استطلاع إسرائيلية فوق الجنوب

قال الجيش اللبناني إنه تصدى لثلاث طائرات استطلاع إسرائيلية مُسيرة قادمة من الأراضي الفلسطينية المحتلة، بعد أن خرقت الأجواء اللبنانية وحلقت فوق أحد مراكزه في منطقة العديسة قرب الحدود اللبنانية الإسرائيلية.

وأضاف الجيش اللبناني في بيان له أن "إحدى الطائرات حلقت فوق منطقة كفركلا الحدودية لبعض الوقت، ثم غادرت الأجواء اللبنانية".

وكان المجلس الأعلى للدفاع في لبنان قد عقَد اجتماعًا أول أمس للبحث في الهجومين الإسرائيليين على الضاحية الجنوبية لبيروت ومنطقة قوسايا قرب الحدود اللبنانية السورية، وأكد حق اللبنانيين في الدفاع عن النفس بكل الوسائل.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن الجيش الإسرائيلي أقر بتعرض طائرة مسيرة لإطلاق نار جنوب لبنان، لكنها أنهت مهمتها دون أضرار.

وتأتي خطوة الجيش اللبناني بعد هجوم الأحد بواسطة طائرة مسيرة مسلحة سقطت في الضاحية الجنوبية لبيروت، معقل حزب الله، ونسبها التنظيم والسلطات اللبنانية إلى إسرائيل.

وأكد المجلس الأعلى للدفاع اللبناني أمس الثلاثاء حق لبنان في الدفاع عن النفس "بكل الوسائل" بعد أيام من اتهام إسرائيل بإرسال طائرتين مسيرتين إلى الضاحية الجنوبية لبيروت وانفجار إحداهما.

وكان الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله توعد بالرد على الهجوم "مهما كلف الثمن"، مشيرا إلى أن إحدى الطائرتين "ضربت مكانا معينا"، من دون أن يذكر أي تفاصيل إضافية عن الهدف.

وردا على التحذيرات اللبنانية، نبّه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الثلاثاء لبنان وحزب الله وفيلق القدس الإيراني إلى ضرورة أن "يتوخوا الحذر" في أقوالهم وأفعالهم.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية