السودان.. حمدوك يتسلم ترشيحات قوى التغيير وتوقعات بإعلان الحكومة غدا

حمدوك سيجتمع بقوى التغيير لإكمال مشاورات تشكيل الحكومة (رويترز)
حمدوك سيجتمع بقوى التغيير لإكمال مشاورات تشكيل الحكومة (رويترز)

تسلم رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك قائمة المرشحين للمناصب الوزارية في مجلس الوزراء الانتقالي بعد حسمها من المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير تمهيدا لإعلانها لاحقا.

وقال القيادي بقوى الحرية والتغيير صلاح مناع إن عدد الوزارات بلغ 15 وزارة، إضافة إلى وزارتي الدفاع والداخلية، وأربعة مجالس أخرى، وقال إنهم يتوقعون أن يعلن رئيس الوزراء تشكيلة حكومته النهائية غدا الأربعاء.

بدوره، أعلن القيادي بقوى الحرية والتغيير محمد ضياء الدين، عبر صفحته على فيسبوك، استكمال قوائم المرشحين لمجلس الوزراء بالتوافق، وتسليمها لحمدوك، لاختيار وزراء حكومته.

ووفقًا لبيان مقتضب لقوى الحرية والتغيير، فإن اجتماعا مصغرا سيلتئم بين رئيس الوزراء والمجلس القيادي لقوى الحرية والتغيير لإكمال المشاورات.

وكان المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير اتفقا على أن تكون الحكومة من الكفاءات، بعيدا عن المحاصصة الحزبية، وألا تزيد على عشرين وزيرا.

وأطاح الجيش السوداني بالرئيس عمر البشير في 11 أبريل/نيسان المضي، على وقع احتجاجات شعبية ضد نظامه. وشكل الجيش مجلسا عسكريا لإدارة فترة انتقالية، لكن المحتجين -وعلى رأسهم قوى التغيير- رفضوا تولي العسكر الحكم، وأصروا على تسليم السلطة للمدنيين.

وبعد شهور من المشاحنات والاحتجاجات، اتفق الطرفان على تشكيل هيئة انتقالية تضم مدنيين وعسكريين تمهيدا لإجراء انتخابات بعد ثلاث سنوات.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة