فيضانات السودان.. القتلى بالعشرات والمنازل المدمرة بالآلاف

أعلن مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة أن 54 شخصاً لقوا حتفهم جراء الأمطار الغزيرة والسيول التي اجتاحت عدة ولايات بالسودان منذ بداية الشهر الماضي.

وتسببت السيول في تدمير نحو 26 ألف منزل، كما غمرت المياه مساحات زراعية كبيرة في بعض المناطق فضلا عن تضرر أكثر من 194 ألف شخص حسب الأمم المتحدة.

وأضاف المكتب الأممي أن "الجهات الإنسانية قلقة من الاحتمال المرجح بحدوث مزيد من السيول" مؤكدا أن معظم الوفيات التي سجلت كانت بسبب انهيار أسقف المنازل والصدمات الكهربائية.

وكانت أكثر المناطق تضررا ولاية النيل الأبيض جنوباً، إلا أن العاصمة الخرطوم ومناطق أخرى تأثرت كذلك.

وأكد مكتب الأمم المتحدة الحاجة إلى 150 مليون دولار إضافي من المانحين لمواجهة الفيضانات، إضافة إلى 1.1 مليار للمساعدة في الأوضاع الإنسانية بالسودان.

ومنذ مطلع أغسطس/آب الجاري، تشهد معظم الولايات أمطارا وسيولا غزيرة أدّت إلى انهيار منازل، كما قُطع الطريق الرئيس الرابط بين الخرطوم ومدينة الأبيض (جنوب).

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

لقي أربعة شخاص حتفهم بسبب سيول وفيضانات اجتاحت ولاية سنار جنوب شرقي السودان، بينما أدى فيضان النيل الأزرق إلى تشريد عدد من الأسر في ولاية الجزيرة وسط السودان.

تتنامى حالة السخط الشعبي في السودان مع استمرار المصارف في تحديد سقف يومي لحجم السحوبات النقدية، بسبب الأزمة الاقتصادية التي انسحبت على الدبلوماسيين، وسط تأكيدات البنك المركزي أن الأزمة مؤقتة.

المزيد من كوارث
الأكثر قراءة