مع انتقادات مقديشو للإمارات.. الاتحاد الأفريقي يدين التدخلات الخارجية بالصومال

البرلمان الأوروبي سبق أن طالب الإمارات بالتوقف عن كل عمل من شأنه أن يهدد الاستقرار في الصومال (الجزيرة)
البرلمان الأوروبي سبق أن طالب الإمارات بالتوقف عن كل عمل من شأنه أن يهدد الاستقرار في الصومال (الجزيرة)

أدان مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، ما قال إنها تدخلات خارجية في شؤون الصومال من شأنها تقويض جهود السلام والإنجازات التي تحققت.

كما أدان البيان من سماهم الممولين والداعمين لأنشطة حركة الشباب الصومالية، مجددا تضامنه مع الحكومة الفدرالية والشعب الصومالي.

ويأتي هذا البيان، إثر زيارات قام بها مسؤولون من دول عربية إلى إقليم "أرض الصومال"، في مسعى للتعامل مع هذا الإقليم، بعيدا عن الحكومة الصومالية الفدرالية.

وأشارت مقديشو إلى أن أي اتفاقيات مع الأقاليم ملغاة، ما لم توقع مع الحكومة الفدرالية الصومالية، وقد انتقدت مقديشو الاتفاق المبرم بين إقليم أرض الصومال والإمارات بشأن استخدام ميناء بربرة على البحر الأحمر.

وسبق أن أعربت مفوضية الاتحاد الأفريقي عن قلقها إزاء تزايد التدخل الخارجي من قبل "أطراف غير أفريقية" في الشؤون الداخلية للصومال.

كما طالب البرلمان الأوروبي صراحة الإمارات بالتوقف عن كل عمل من شأنه أن يهدد الاستقرار في الصومال، وباحترام سيادته ووحدة ترابه.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت مصادر طبية إن ثمانية أشخاص قتلوا وأصيب نحو 16 آخرين في هجومين بسيارتين مفخختين، استهدفا حاجزين أمنيين في العاصمة الصومالية مقديشو، وأعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عنهما.

قال وزير الخارجية الصومالي أحمد عيسى عوض إن قطر لا تدعم الإرهاب وليس لها أي علاقة بالتفجيرات في الصومال، بينما رحبت المتحدثة باسم الخارجية القطرية لؤلؤة الخاطر بحديث الوزير الصومالي.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة