بعد 20 شهرا من الاعتقال.. السعودية تطلق سراح وليد فتيحي

وليد فتيحي اشتهر بتقديم برنامج تلفزيوني باسم "ومحياي"
وليد فتيحي اشتهر بتقديم برنامج تلفزيوني باسم "ومحياي"

أكد حقوقيون في السعودية أن السلطات أطلقت اليوم الخميس سراح الطبيب السعودي الذي يحمل الجنسية الأميركية وليد فتيحي، بعد نحو خمسة أشهر من مطالبة نواب أميركيين بالإفراج عنه.

وقال حساب "معتقلي الرأي" على موقع تويتر إنه "تم الإفراج عن الدكتور وليد فتيحي بعد 20 شهرا من الاعتقال التعسفي".

وفي مطلع مارس/آذار الماضي، زار وفد من الخارجية الأميركية فتيحي داخل معتقله، وذكرت الوزارة أن إدارة الرئيس دونالد ترامب ستواصل مناقشة قضيته مع المسؤولين السعوديين.

وبعد أيام، أصدر رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأميركي إليوت إنغل وكبير الجمهوريين في اللجنة مايكل ماكول بيانا مشتركا يعبر عن القلق العميق بشأن التقارير التي تفيد بتعرض فتيحي للتعذيب ويطالب بإطلاق سراحه فورا، كما ندد النائبان البارزان بغياب الإجراءات القانونية في السجون السعودية.

وتم اعتقال فتيحي (55 عاما) المتخرج من جامعة هارفارد الأميركية، ضمن حملة واسعة في نوفمبر/تشرين الثاني 2017، وهو من مشاهير المجتمع المدني الداعمين للحقوق المدنية، وسبق له تقديم برنامج تلفزيوني باسم "ومحياي".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قالت الخارجية الأميركية إن وفدا أميركيا زار الطبيب الأميركي وليد فتيحي المحتجز في السعودية، بينما طالب أعضاء في مجلس الشيوخ إدارة الرئيس دونالد ترامب بالضغط على الرياض للإفراج عنه.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة