وسائل إعلام: حمزة بن لادن قتل في عملية شاركت بها المخابرات الأميركية

حمزة بن لادن هدد في العام الماضي باستهداف الأميركيين ومهاجمة السعودية(ناشطون)
حمزة بن لادن هدد في العام الماضي باستهداف الأميركيين ومهاجمة السعودية(ناشطون)

نقلت شبكة "أي.بي.سي" الأميركية عن مسؤولين أميركيين أن حمزة نجل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن قتل في وقت سابق خلال عملية قامت المخابرات الأميركية بدور فيها. وأشارت الشبكة إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب رفض التعليق على سؤال صحفي بهذا الشأن.

وأفادت صحيفة "نيويورك تايمز" نقلا عن مسؤوليْن أميركيين بأن العملية التي قتل فيها حمزة بن لادن (30 عاما) -وهو أحد القادة الأساسيين في القاعدة- تمت في السنتين الماضيتين دون تحديد تاريخها. وأضاف المسؤولان أن التأكد من مقتله استغرق وقتا.

وذكرت وكالة رويترز أن مسؤولا أميركيا قال الأربعاء إنه يُتوقع أن تصدر الحكومة الأميركية بيانا قريبا بشأن حمزة بن لادن، وذلك بعدما نقلت محطة "أن.بي.سي" في وقت سابق عن ثلاثة مسؤولين حكوميين القول إن واشنطن حصلت على معلومات مخابراتية تفيد بوفاة حمزة.

مكافأة
وكانت الخارجية الأميركية قد أعلنت في فبراير/شباط الماضي عن مكافأة قدرها مليون دولار لمن يدلي بمعلومات عن حمزة الذي هدد أكثر من مرة بضرب الولايات المتحدة، وفي الشهر الموالي سحبت المملكة العربية السعودية الجنسية من نجل أسامة بن لادن.

وكان الذراع الإعلامي لتنظيم القاعدة قد نشر عام 2018 آخر بيان معروف لحمزة بن لادن هدد فيه باستهداف الأميركيين في الخارج، وحث القبائل السعودية على الاتحاد مع التنظيم في اليمن لقتال الرياض، ودعا ما أسماه شعب شبه الجزيرة العربية إلى التمرد.

ولم يكن معروفا مكان وجود نجل زعيم تنظيم القاعدة، وكان يعتقد أنه تحت الإقامة الجبرية في إيران، بينما تحدثت تقارير أخرى عن احتمال وجوده في أفغانستان أو باكستان أو سوريا.

وتقول وسائل إعلام أميركية إن حمزة هو الابن الخامس عشر لبن لادن من زوجته الثالثة، وهو الابن المفضل وخليفة أسامة بن لادن، واسمه موجود أصلا على اللائحة الأميركية السوداء للأشخاص المتهمين بالإرهاب.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

كشفت صحيفة واشنطن بوست الأميركية عن أن حمزة نجل أسامة بن لادن بدأ يحذو حذو والده، بينما يحاول تنظيم القاعدة العودة للساحة، وتساءلت هل يقتفي الفتى خطى والده في التنظيم؟

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة