مصر.. الشرطة تعتقل المشرف على صفحة "آسفين يا ريس"

كريم حسين خلال زيارة سابقة للمخلوع بالمستشفى (مواقع التواصل)
كريم حسين خلال زيارة سابقة للمخلوع بالمستشفى (مواقع التواصل)
 اعتقلت قوات الأمن المصري في ساعات متأخرة من مساء أمس الاثنين المشرف على صفحة "آسفين يا ريس" الداعمة للرئيس المخلوع محمد حسني مبارك.

و"آسفين يا ريس" حملة أطلقها مؤيدو مبارك، بعد ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011، معربين عن آسفهم للثورة عليه ومحاكمته، وقد أعلنت الحملة لاحقا دعمها للانقلاب العسكري في الثالث من يوليو/تموز 2013.

وقال حسن الغندور أحد أعضاء الحملة إن قوات الأمن ألقت القبض على مدير الصفحة بموقع فيسبوك كريم حسين منذ ساعات.

وأضاف في تصريحات صحفية أن أعضاء الحملة فوجئوا مساء أمس بخبر القبض على مدير صفحة "آسفين يا ريس" مؤكدا أنهم لا يعرفون السبب حتى الآن.

وفى السياق نفسه، شدد عاصم أبو الخير مدير ومؤسس الصفحة على أن الحملة لا علاقة لها بأي جماعات مخالفة لسياسة الدولة، مشيرًا إلى أن "آسفين يا ريس" ساندت القوات المسلحة والدولة في حربها على الإرهاب والجماعات الإرهابية.

وشدد على أن الحملة لم يصدر عنها أي أعمال مخالفة للقانون، أو ضد توجيهات الدولة المصرية، مؤكدًا دعمهم الكامل لمؤسسات الدولة.

في المقابل، نقلت بعض الصحف والمواقع الإلكترونية -نقلا عن مصدر أمني مطلع (لم تسمه)- أن صفحة "آسفين يا ريس" هاجمت مؤخرا السياسات الاقتصادية التي تتخذها الحكومة مثل رفع الدعم عن بعض المنتجات.

وأضاف المصدر أن الصفحة سخرت من هزيمة منتخب كرة القدم المشارك في بطولة أمم أفريقيا، كما نشر فيديو سابق لمبارك يحذر فيه من سياسات صندوق النقد الدولي.

المصدر : الصحافة المصرية,مواقع إلكترونية