معظمهم مدنيون.. عشرات القتلى والجرحى بانفجار عبوة ناسفة بأفغانستان

معظم ضحايا الانفجار من المدنيين (الأناضول)
معظم ضحايا الانفجار من المدنيين (الأناضول)

قال مراسل الجزيرة في أفغانستان إن 35 شخصا قتلوا وأصيب 27 بانفجار عبوة ناسفة على طريق رئيسي بين ولايتي فراه وهرات غربي البلاد.

ونقل المراسل عن المتحدث باسم شرطة ولاية فراه غربي البلاد أن العبوة انفجرت أثناء مرور حافلة تقل ركابا من ولاية فراه إلى العاصمة الأفغانية.

وحملت السلطات المحلية حركة طالبان مسؤولية زرع العبوة لكن الحركة لم تعلق على الحادث حتى الآن.

وأضاف المراسل أن الحادث وقع الساعة السادسة صباحا بالتوقيت المحلي لمدينة فراه، حيث تعرضت حافلة الركاب التي كانت متوجهة إلى كابل لعبوة ناسفة في مديرية "بالا بولوك"، مما أوقع هذا العدد من القتلى والجرحى -ومعظمهم مدنيون من النساء والأطفال- ونقلوا إلى المستشفيات.

ويأتي الحادث في توقيت حرج بالنسبة للحكومة الأفغانية ولبعثة الأمم المتحدة التي قالت في تقرير لها أمس الثلاثاء إن عدد القتلى المدنيين في أفغانستان تراجع بنسبة 27%.

وقالت البعثة في تقريرها إن 1366 شخصا قتلوا و2446 جرحوا في الأشهر الستة الأولى من 2019، مشيرة في الوقت نفسه إلى تراجع نسبته مقارنة بالأشهر الستة الأولى من 2018.

وأضافت بعثة الأمم المتحدة أن "الأذى الذي يلحق بالمدنيين يصدم وغير مقبول"، معتبرة أن "الجهود" التي أعلن عنها الطرفان للحد من الخسائر من المدنيين "غير كافية".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة