أبو شنب.. إعلان لتحديد النسل يثير غضب مواقع التواصل بمصر

الإعلان تم تصويره في نفس موقع احتراق قطار بمحطة القطارات الرئيسية وأدى لضحايا بالعشرات (رويترز)
الإعلان تم تصويره في نفس موقع احتراق قطار بمحطة القطارات الرئيسية وأدى لضحايا بالعشرات (رويترز)

عبد الله حامد-القاهرة

أثار إعلان يدعو لتنظيم النسل في مصر غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي بسبب سخريته من الفقراء والصعايدة، فضلا عن تصويره في نفس موقع حادث قطار راح ضحيته العشرات.

ولجأ صانعو الإعلان إلى تصويره في المكان ذاته الذي شهد احتراق عشرات من المصريين قبل شهور في محطة القطارات الرئيسية بقلب القاهرة، حيث اصطدمت مقدمة قطار برصيف المحطة محدثة انفجارا هائلا راح ضحيته العشرات بين قتيل ومصاب، وأدى إلى استقالة وزير النقل.

الإعلان الذي يقوم ببطولته الممثل الكوميدي أكرم حسني، يدعو فقراء مصر للاكتفاء بطفلين فقط، ضمن سلسلة من الإعلانات التي يؤدي فيها دور شخصية "أبو شنب" الفلاح كثير العيال العاجز عن تلبية مستلزماتهم.

وتحت شعار "اتنين كفاية"، دشنت الحكومة المصرية حملة واسعة لدعوة المصريين إلى تحديد النسل والاكتفاء بطفلين فقط، مؤكدة أن الزيادة السكانية هي التحدي الأهم أمام مصر حاليا.

وأعرب رواد مواقع التواصل عن استيائهم من تصوير الإعلان بهذا المكان بلا أي مبرر فني، حيث كان يمكن تصويره في أي محطة من محطات القطار بطول البلاد بخلاف هذه البقعة تحديدا، وهو ما دعاهم للتساؤل عن الهدف من وراء التصوير بهذا المكان وبهذه الكيفية.

كما عبر آخرون عن استيائهم من السخرية اللاذعة لسكان جنوب مصر "الصعايدة" باعتبارهم السبب في الزيادة السكانية، فضلا عن السخرية من طريقة كلامهم وملابسهم.

لكن هناك من أعجبوا بالإعلان من الناحية الفنية وأداء حسني في التمثيل والغناء.

يذكر أن بطل سلسلة الإعلانات الممثل أكرم حسني هو ضابط شرطة سابق، اتجه للتمثيل وتخصص في الأدوار الكوميدية عقب نجاحه في برنامج ساخر تقمص فيه شخصية مقدم برامج هزلي اسمه "أبو حفيظة".

وتواجه سلسلة الإعلانات التوعوية الحكومية للحث على تنظيم الأسرة، انتقادا واسعا لأنها موجهة فقط للفقراء دون الأغنياء.

ومنذ سنوات تقول الحكومات المصرية إن الزيادة السكانية هي المعطل الرئيسي لقطار التنمية، وإنها أخطر ما يواجه الدولة المصرية، داعية الشعب المصري إلى تحديد النسل والاكتفاء بطفلين.

في حين يرى منتقدون أن الحكومة دائما ما تعلق فشلها على الزيادة السكانية، معتبرين أن عدد السكان الكبير من عوامل نهضة أي دولة لكن بشرط استثمار هذه الطاقة البشرية، ومدللين على ذلك باستخدام الرئيس عبد الفتاح السيسي ووسائل إعلامه لعدد السكان لمعايرة عدد من الدول الصغيرة الحجم والسكان مقارنة بمصر.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي,الجزيرة