بومبيو: النظام الإيراني رفض عرضي لزيارة طهران

بومبيو قال إنه يريد "كشف الحقيقة" للشعب الإيراني (غيتي-أرشيف)
بومبيو قال إنه يريد "كشف الحقيقة" للشعب الإيراني (غيتي-أرشيف)

قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن طهران رفضت عرضه السفر إلى إيران ومخاطبة الشعب الإيراني مباشرة.

وجاء في تغريدة لبومبيو عبر صفحته الرسمية بموقع تويتر مساء أمس الأحد "عرضت مؤخرا السفر إلى طهران والحديث مباشرة إلى الشعب الإيراني، ولم يقبل النظام عرضي هذا".

وأضاف في تغريدة ثانية "إننا لا نخشى قدوم جواد ظريف (وزير الخارجية الإيراني) إلى أميركا حيث يتمتع بحق التحدث بحرية.. هل حقائق نظام خامنئي (مرشد الجمهورية الإيرانية) سيئة للغاية لدرجة أنه لا يستطيع السماح لي بالقيام بالشيء نفسه في طهران؟ ماذا لو سمع شعبه الحقيقة دون تنقيح أو حجب؟".

وكان بومبيو قد أبدى في مقابلة مع تلفزيون بلومبيرغ الأميركي قبل أيام استعداده للذهاب إلى طهران لمخاطبة الشعب الإيراني، وقال "بالتأكيد إذا تلقيت دعوة فسيكون من دواعي سروري أن أذهب.. أحب أن أغتنم فرصة للذهاب إلى هناك، ليس لغرض الدعاية، وإنما لكشف الحقيقة للشعب الإيراني بشأن ما تقوم به إدارتهم وإلحاقها الضرر بإيران".

من جانبه رد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي أمس الأحد على عرض بومبيو قائلا "يمكن لمراسلتنا السيدة مرضية هاشمي إجراء مقابلة مع بومبيو وبإمكانه الإفصاح عما يريده. نحن لا نتهرب من سماع الرأي الآخر".

ومرضية هاشمي مراسلة ومذيعة في قناة "برس تي.في" الإيرانية الناطقة باللغة الإنجليزية، وقد جرى احتجازها في الولايات المتحدة لعدة أيام مطلع العام الجاري دون توجيه اتهامات لها.

وجاء عرض بومبيو في خضم توتر متزايد بين الولايات المتحدة وإيران، مع تطبيق إدارة ترامب سياسة الضغوط القصوى ضد طهران لإرغامها على التفاوض بشأن برنامجها النووي مجددا وبشأن صواريخها البالستية، وذلك بعدما انسحب ترامب من الاتفاق المبرم عام 2015 لتقييد أنشطة إيران النووية.

المصدر : وكالات