عشرات القتلى في هجوم مسلح على جنازة شمالي نيجيريا

آثار هجوم سابق لجماعة بوكو حرام في نيجيريا (رويترز)
آثار هجوم سابق لجماعة بوكو حرام في نيجيريا (رويترز)

ذكر التلفزيون النيجيري أن 65 شخصا على الأقل قتلوا في ولاية بورنو شمال شرقي نيجيريا بعدما استهدف مسلحون من جماعة بوكو حرام مدنيين كانوا عائدين من جنازة.

وقال مدير الحكومة المحلية محمد بولاما "قتل 65 شخصا وأصيب 10 آخرون"، موضحا أنّ 20 قتلوا في الهجوم الأولي، بينما قتل عدد كبير وهم يحاولون مطاردة المسلحين.

من جهته، أكد قائد مليشيا محلية تتصدى لبوكو حرام ارتفاع أعداد الضحايا، ولكنه أعطى حصيلة مختلفة قليلا، وقال إن 23 شخصاً قتلوا في الهجوم، بينما "قتل 42 آخرون أثناء مطاردتهم للجهاديين".

وأبدى القائد المحلي اعتقاده بأن الهجوم سببه مقتل 11 عنصراً من مقاتلي بوكو حرام قبل أسبوعين بأيدي سكان محليين، وذلك حين اقتربوا من قريتهم، واستحوذ السكان على عشر بنادق رشاشة.

يشار إلى أن جماعة بوكو حرام انقسمت إلى مجموعتين، الأولى موالية لزعيم الجماعة التاريخي أبو بكر الشكوي، بينما أعلنت الثانية ولاءها لتنظيم الدولة الإسلامية في غربي أفريقيا، وقد كثفت منذ العام الماضي هجماتها ضد الجنود.

المصدر : وكالات