عـاجـل: المجلس الأعلى للدولة في ليبيا: حفتر والدول الداعمة له يرغبون في عودة الإرهاب إلى مدينة سرت

فيديو.. لحظة إطلاق النار على الدبلوماسي التركي في أربيل

صورة نشرتها سلطات كردستان العراق قالت إنها لقاتل الدبلوماسي التركي (مواقع التواصل)
صورة نشرتها سلطات كردستان العراق قالت إنها لقاتل الدبلوماسي التركي (مواقع التواصل)
انتشر مقطع فيديو صباح اليوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي يظهر لحظة اغتيال الدبلوماسي التركي عثمان كوسية في هجوم مسلح في أربيل (مركز إقليم كردستان العراق) الأسبوع الماضي.

والفيديو المنتشر بمواقع التواصل ممهور بشعار وكالة "روداو" الكردية.

وذكرت الوكالة أن مقطع الفيديو يوثق لحظة اغتيال الدبلوماسي التركي في هجوم في مطعم بأربيل.

ويظهر الفيديو -الذي أخذ من كاميرات المراقبة في المطعم حيث وقع الهجوم- المهاجم يجلس إلى الطاولة بجانب الدبلوماسي، قبل أن تصله رسالة عبر هاتفه المحمول، فيخرج سلاحه ويطلق النار مباشرة ومن مسافة صفر على رأسه.

وانضم إلى المهاجم مسلحان آخران من الجهة المقابلة، وقاما بإطلاق النار أيضا صوب الدبلوماسي التركي من مسافة قريبة باستخدام مسدسين زُود كل منهما بكاتم للصوت.

يشار إلى أن الوكالة حذفت الفيديو عن موقعها، إلا أنه بقي متداولا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وأعلن جهاز مكافحة الإرهاب في الإقليم، السبت الماضي، إلقاء القبض على شخصين متهمين بالهجوم، ونشر صورهما عبر وسائل الإعلام.

وقال إنهما منفذا عملية اغتيال نائب القنصل التركي داخل مطعم بمدينة أربيل، في هجوم أدى أيضا إلى مقتل مواطنين عراقيين.

وقالت الشرطة إن القاتلين من أصول كردية، كما نشرت صورة لأحدهما وقالت إنه ينحدر من مدينة ديار بكر التركية، وإنه كان يتردد على مخيم مخمور جنوب غرب أربيل.

وكانت سلطات إقليم كردستان قد وصفت الهجوم الذي استهدف نائب القنصل التركي بأنه عمل إرهابي ومخطط له. وقال مسؤول الإعلام في الجناح العسكري لحزب العمال الكردستاني إنه لا علم للتنظيم بالهجوم ولا بمنفذيه.

وذكرت السلطات بأن الجاني الرئيسي يدعى مظلوم داغ من مواليد 1992، من أهالي ديار بكر في تركيا.

من جهة أخرى، ذكرت وكالة الأناضول التركية أن داغ شقيق البرلمانية ديرسيم داغ من حزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد في تركيا.

المصدر : وكالات,مواقع التواصل الاجتماعي