طائرات التحالف تقصف صنعاء والحوثيون يستهدفون قاعدة الملك خالد

التحالف توعد الحوثيين برد على هجماتهم المكثفة بالطائرات المسيرة (مواقع التواصل)
التحالف توعد الحوثيين برد على هجماتهم المكثفة بالطائرات المسيرة (مواقع التواصل)

قالت مصادر محلية يمنية إن انفجارات عنيفة هزت العاصمة صنعاء صباح اليوم السبت جراء غارات للتحالف السعودي الإماراتي، بينما أعلن الحوثيون استهداف مواقع في قاعدة الملك خالد الجوية جنوبي السعودية بطائرات مسيرة.

واستهدفت غارات التحالف السعودي الإماراتي مقر الفرقة الأولى المدرعة ومبنى قيادة الدفاع الجوي شمال غربي صنعاء، ومعسكر الصباحة غربيها، ومبنى وزارة الإعلام. كما شنت طائرات التحالف غارتين على معسكرين في مديرية أرحب بمحافظة صنعاء.

وقال المتحدث باسم التحالف العميد الركن تركي المالكي إن الطائرات نفّذت "عملية عسكرية لتدمير خمسة مواقع دفاع جوي وموقع تخزين صواريخ بالستية في محافظة صنعاء"، حسب ما نقلته وكالة الأنباء السعودية الحكومية.

كما أعلن المالكي إسقاط طائرة مسيرة قال إن الحوثيين أطلقوها باتجاه مدينة أبها.

وكان التحالف قد توعد الحوثيين بالرد على هجمات مكثّفة بالطائرات المسيرة استهدفوا بها منشآت حيوية في المملكة خلال الأسابيع الأخيرة.

هجمات حوثية
من جهته، قال المتحدث العسكري باسم الحوثيين العميد يحيى سريع إن سلاح الجو المسير شن غارات على رادارات ومواقع عسكرية مهمة في قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط جنوبي السعودية.

وذكر سريع أن عدد غارات التحالف خلال الساعات الـ12 الماضية بلغ 25 غارة.

ويشهد اليمن منذ العام 2014 نزاعا بين الحوثيين والقوّات الموالية للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، تصاعد مع تدخل التحالف العسكري بقيادة السعودية في مارس/آذار 2015.

وأوقعت الحرب نحو 10 آلاف قتيل وأكثر من 56 ألف جريح منذ العام 2015، بحسب منظمة الصحة العالمية. ويقول مسؤولون في المجال الإنساني إن الحصيلة أعلى بكثير.

ولا يزال هناك 3.3 ملايين نازح، بينما يحتاج 24.1 مليون شخص -أي أكثر من ثلثي السكان- إلى مساعدة، بحسب الأمم المتحدة التي تصف الأزمة الإنسانية في اليمن بأنها الأسوأ في العالم حاليا.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية