ملفات عدة تنتظر حكومة إقليم كردستان العراق الجديدة

ملفات عدة تنتظر حكومة إقليم كردستان العراق بعد نيلها الثقة، وضعتها نصب عينيها منذ الانتخابات، وتقول الحكومة إنها حريصة على خدمة مواطنيها. كما أعلنت عن سعيها لحل الخلافات مع بغداد.

وأمس نال مسرور بارزاني ثقة برلمان الإقليم رئيسا للحكومة، كما أدى الوزراء الجدد اليمين الدستورية، وجاء تصويت البرلمان على التشكيلة الحكومية التاسعة بعد مرور أكثر من تسعة أشهر على إجراء الانتخابات البرلمانية.

وقالت حكومة الإقليم إنها ستركز على بحث حل المشاكل العالقة بينها وبين الحكومة المركزية في بغداد عبر الحوار وضمن الدستور والقانون العراقي. 

من جهتها، تمسكت المعارضة في الإقليم بموقفها الرافض للمشاركة في التشكيل الوزاري الجديد حتى إن بعضها رفض التصويت لمنح الثقة لمرشحي الحكومة الجديدة التي خلت من مقاعد ومناصب لأحزاب المعارضة.

وتتألف الحكومة التاسعة من 24 منصبا من ضمنها رئيس الحكومة ونائبه و22 وزيرا سموا باستثناء وزارة الثروات الطبيعية التي لم يحسم أمرها بعد.

المصدر : الجزيرة