صحيفة أميركية: طريق ناعم لسلام صعب في أفغانستان

أعضاء من طالبان قرب مقر مكتبهم السياسي في قطر (الجزيرة)
أعضاء من طالبان قرب مقر مكتبهم السياسي في قطر (الجزيرة)

وصفت افتتاحية كريستيان ساينس مونيتور المحادثات الأولى بين المسؤولين الأفغان وحركة طالبان بأنها ربما تكون قد حققت بعض التقدم بسبب مزاج التعاطف الذي نشأ من مشاركة الأحزان الشخصية خلال 18 عاما من الحرب.

وعلقت الصحيفة الأميركية بأنه إذا كان الصفح هو المفتاح لإنهاء الصراع فإن الحرب الطويلة في أفغانستان تكون بهذا قد أبصرت بصيصا متسامحا من الأمل.

وأشارت إلى المحادثات الأولى التي عقدها الجانبان الأحد والاثنين الماضيين، حتى أنهم أصدروا "خريطة طريق" مشتركة نحو المصالحة الوطنية، وهي ما اعتبرتها الصحيفة لحظات من التقارب الحنون الذي ربما يكون قد حدد المسار للتوصل لاتفاق نهائي.

وألمحت إلى أنه -خلال المحادثات التي عقدت بالدوحة، وحضرها أكثر من خمسين سياسيا وناشطا أفغانيا و17 من أعضاء طالبان- أقر الجميع في الغرفة التي جمعتهم بالمعاناة المتبادلة للطرفين نتيجة لهذه الحرب الطويلة.

وقد هيأ مناخ من مشاركة الأحزان الشخصية مدخلا إلى إمكانية التسوية، وهو ما أكد عليه البيان المشترك بأن أفغانستان كلها "تعاني يوميا".

ومع ذلك، رأت الصحيفة أن الجانبين بعيدان عن إيجاد أرضية مشتركة بشأن قضايا الحكم الأساسية وحقوق المرأة ودور البلدان الأخرى في هذا البلد.

المصدر : كريستيان ساينس مونيتور