في عيد نزول التوراة.. المستوطنون يتنادون لاقتحام الأقصى

في عيد نزول التوراة.. المستوطنون يتنادون لاقتحام الأقصى

شرطة الاحتلال توفر الحماية للمستوطنين أثناء اقتحامهم الأقصى (الأناضول)
شرطة الاحتلال توفر الحماية للمستوطنين أثناء اقتحامهم الأقصى (الأناضول)

اقتحم عشرات المستوطنين اليهود باحات المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة اليوم الأحد، وذلك استجابة لدعوات جماعات ومنظمات الهيكل للاحتفال بعيد "نزول التوراة"، أو ما يسمونه "الشفوعوت".

وأمّنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي والقوات الخاصة التابعة لها الحماية لأكثر من مئتي مستوطن خلال الجولة الصباحية لاقتحامهم للمسجد المبارك.

وكانت جماعات ومنظمات الهيكل دعت مناصريها من المستوطنين إلى اقتحام المسجد الأقصى بشكل جماعي ومكثف في هذا العيد.

وفي المقابل، دعا نشطاء فلسطينيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة كل من يمكنه الوصول للمسجد الأقصى، لشد الرحال إليه والتصدي للاقتحامات.

ويعتبر عيد نزول التوراة من أعياد الحج الثلاثة عند اليهود، فهو يرتبط بأيام الهيكل المزعوم بحسب نصوص التوراة المكتوبة، لذلك يربطه اليهود بالمسجد الأقصى بشكل مباشر.

وفي كل عام يتجمع المستوطنون في صبيحة يوم عيد نزول التوراة عند حائط البراق بالآلاف، وترتفع أصواتهم بالتوراة والمزامير.

المصدر : وكالة الأناضول,مواقع إلكترونية