شبكة الصحفيين السودانيين تندد بانحياز قناتي العربية والحدث

شبكة الصحفيين السودانيين اتهمت العربية والعربية الحدث بالانحياز للمجلس العسكري (الجزيرة)
شبكة الصحفيين السودانيين اتهمت العربية والعربية الحدث بالانحياز للمجلس العسكري (الجزيرة)
أدانت شبكة الصحفيين السودانيين السلوك الإعلامي لبعض القنوات العربية من خلال مواقفها التي وصفتها بغير المهنية والمنحازة ضد الثورة السودانية.

وفي بيان لها خصت الشبكة قناتي "العربية" و"العربية الحدث" اللتين ظلتا "تحرفان القول عن موضعه في تصريحات متحدثي الثورة السودانية".

وأضاف البيان أن "التجاوزات المهنية" لم تتوقف عند هذا الحد "بل وفي بعض الأحيان تخرج القناتان الحديث عن سياقه، وتفرغه من محتواه، ليبدو مختلا مرتبكا، الأمر الذي يقصد منه إثارة الفتنة في وسط جماهير شعبنا".

كما اتهمت الشبكة هاتين القناتين بتبني مواقف ودفوعات وسياسات المجلس العسكري السوداني بشكل كامل.

وطالبت الشبكة هذه القنوات الإعلامية بالالتزام بالشرف الصحفي والمهني وعدم التحول إلى "الأبواق لدوائر إقليمية ودولية تقف ضد الثورة السودانية". وأشادت بـ "المواقف المشرفة التي أعلنها بعض الصحفيين السودانيين بمقاطعة القناتين".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

في أمسية 30 مايو/أيار 2019؛ زارتنا في مكتب الجزيرة بالخرطوم لجنة حكومية أخبرتنا بأن قرارا صدر من المجلس العسكري الانتقالي بإغلاق مكتب شبكة الجزيرة الإعلامية بالخرطوم، دون تحديد أسباب القرار.

المزيد من إعلام ونشر
الأكثر قراءة