قوات الأمن تقتحم مقر اعتصام الخرطوم

قوات الأمن تقتحم مقر اعتصام الخرطوم

عملية الاقتحام خلفت قتلى وجرحى (الجزيرة)
عملية الاقتحام خلفت قتلى وجرحى (الجزيرة)

اقتحمت قوات سودانية ساحة الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش وسط الخرطوم فجر اليوم الاثنين، حيث سُمع دوي رصاص كثيف. وسقط قتلى وجرحى أثناء الاقتحام، وفقا لقوى إعلان الحرية والتغيير ولجنة أطباء السودان المركزية.

وأظهرت صور مباشرة قوات سودانية تنتشر في ساحة الاعتصام، وتضرب المعتصمين بالعصي، كما ظهرت حرائق في مواقع عدة بالاعتصام.

وأعلنت قوى إعلان الحرية والتغيير سقوط 13 قتيلا ومئات الجرحى جراء ما سمتها "مجزرة اعتصام القيادة"، وقالت إن منطقة الاعتصام لا يوجد بها إلا أجساد القتلى الذين لم يستطيعوا إجلاءهم.

وأكدت لجنة أطباء السودان المركزية سقوط قتلى وجرحى جراء محاولة فض الاعتصام، وناشدت اللجنة الأطباء والكوادر الطبية التوجه إلى ستة مستشفيات قرب ميدان الاعتصام.

وقالت اللجنة إن قوات المجلس العسكري أطلقت الذخيرة الحية داخل مستشفى شرق النيل المرجعي، كما اقتحمت قوات من الشرطة والدعم السريع مستشفى رويال كير بالقرب من مكان الاعتصام.

وأفاد شاهد عيان بوقوع إطلاق نار كثيف في منطقة الاعتصام. وقالت وكالة رويترز إن قوات الأمن تغلق الشوارع وسط الخرطوم.

وكان تجمع المهنيين السودانيين أعلن خلال ساعات الفجر الأولى أن المجلس العسكري الانتقالي يحشد قوات لفض الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش.

كما أكد أن المعتصمين أمام قيادة الجيش "يتعرضون لمجزرة دموية في محاولة غادرة لفض الاعتصام".

الدخان يتصاعد من ساحة الاعتصام أثناء عملية الفض (الجزيرة)

دعوة لإسقاط المجلس العسكري
وحمّل تجمع المهنيين السودانيين المجلس العسكري الانتقالي المسؤولية كاملة عما يحدث، ودعا إلى إعلان العصيان المدني الشامل لإسقاط المجلس، كما دعا المواطنين إلى الخروج للشوارع وتسيير المواكب وإغلاق الشوارع والجسور والمنافذ.

وقال التجمع إن المجلس العسكري يتحمل المسؤولية "عن القتل الذي ترتكبه المليشيات الآن بأوامره".

في غضون ذلك، قالت وكالة رويترز إن آلاف المحتجين يغلقون طرقا بالحجارة والإطارات المشتعلة في مدينة أم درمان.

وكان قادة الاحتجاجات أكدوا في وقت سابق أن القادة العسكريين يفكرون في إشعال نيران العنف، ويخططون لفض الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش بالقوة، بعد تأكيدات من الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي) نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي أن المجلس لن يسمح "بالفوضى".

وقال حميدتي إن تشكيل حكومة مدنية في الأوضاع الحالية سيكون نوعا من الفوضى، وإن المجلس العسكري سيحسم أي أعمال فوضى بالقانون.

العشرات أصيبوا بجروح خطيرة وفقا للجنة أطباء السودان المركزية (مواقع التواصل)

لجنة أطباء السودان المركزية دعت الكوادر الطبية للتوجه إلى مستشفيات قرب ساحة الاعتصام لعلاج الجرحى (مواقع التواصل)
إصابة مدني عباس مدني أحد ممثلي تجمع المهنيين السودانيين والمتحدثين باسمه (مواقع التواصل)
سودانيون أغلقوا بعض الشوارع استجابة لنداءات تجمع المهنيين (مواقع التواصل)
تجمع المهنيين دعا المواطنين للعصيان المدني وإغلاق الطرق والجسور والمنافذ ردا على المجلس العسكري (مواقع التواصل)
المصدر : الجزيرة + وكالات