الحوثيون: قصفنا مواقع عسكرية بمطاري أبها وجازان وعطلنا الحركة فيهما

أضرار لحقت بمطار أبها جنوبي السعودية عقب قصف حوثي منتصف يونيو/حزيران (رويترز)
أضرار لحقت بمطار أبها جنوبي السعودية عقب قصف حوثي منتصف يونيو/حزيران (رويترز)

أعلنت جماعة الحوثي أنها هاجمت مساء السبت بطائرات مسيرة أهدافا عسكرية في مطاري أبها وجازان جنوبي السعودية مما أدى إلى تعطل الملاحة الجوية فيهما، بينما قال التحالف السعودي الإماراتي إنه أسقط طائرتين حوثيتين مسيرتين.

وقال المتحدث العسكري باسم الحوثيين العميد يحيى سريع إن سلاح الجو المسير التابع لهم نفذ عملية واسعة شملت المطارين بطائرة من طراز "قاصف اثنين" استهدفت مرابض الطائرات الحربية وأهدافا عسكرية أخرى.

وأضاف سريع أن العملية أصابت أهدافها بدقة، وأدت إلى تعطيل الملاحة الجوية في كلا المطارين.

وشدد على استمرارهم في استهداف كافة المواقع والمنشآت العسكرية التابعة لمن وصفه بالعدو، من ضمنها المطارات المستخدمة لأغراض عسكرية.

في المقابل، نقلت وسائل إعلام سعودية عن التحالف السعودي الإماراتي أنه جرى إسقاط طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون من صنعاء باتجاه جازان، وأخرى كانت متوجهة نحو منطقة سكنية في عسير جنوبي المملكة. 

وقد أظهرت صور على موقع "فلايت رادار" الذي يراقب حركة الملاحة الجوية في العالم توقف الحركة الجوية فوق مطاري جازان وأبها جنوب السعودية.

ويأتي استهداف المطارين ضمن سلسلة هجمات جوية وصاروخية حوثية شملت أيضا محطة للكهرباء "الشُقيق" في جازان، وبالإضافة إلى الطائرات المسيرة استخدم الحوثيون صواريخ "كروز" لضرب مطار أبها والمحطة الكهربائية.

ومؤخرا، لوحت جماعة الحوثي بتوسيع نطاق هجماتها داخل السعودية ردا على ما تصفه بالعدوان والحصار باليمن، بينما هدد التحالف برد قاس على هجمات الحوثيين التي خلفت مؤخرا قتيلا مدنيا وجرحى في مطار أبها، ورد التحالف السعودي الإماراتي بالفعل بسلسلة من الغارات على مواقع عسكرية في صنعاء.

على صعيد آخر، قال الحوثيون إنهم أفشلوا السبت محاولة استعادة الجيش السعودي منطقتي الربوعة بعسير والسديس بنجران.

وأضافت وسائل إعلام قريبة من جماعة الحوثي أن الجيش السعودي استخدم الطيران الحربي على مواقع في صحراء الأجاشر قبالة نجران.

كما أعلن الحوثيون إطلاق صاروخ باسم "زلزال واحد" على تجمعات للجيش السعودي في الربوعة، أدى إلى سقوط قتلى وجرحى، على حد وصفهم.

المصدر : الجزيرة + وكالات