وفد من مجلس الأمن يجري مباحثات في بغداد

صالح (وسط) لدى استقباله وفد مجلس الأمن الدولي في قصر السلام ببغداد (رويترز)
صالح (وسط) لدى استقباله وفد مجلس الأمن الدولي في قصر السلام ببغداد (رويترز)

زار وفد من مجلس الأمن الدولي العاصمة العراقية بغداد حيث أجرى مباحثات مع الرئيس العراقي برهم صالح، كما سيلتقي بعدد من كبار المسؤولين في البلاد.

وقال الرئيس العراقي إن بلاده حريصة على استمرار التواصل والمشاورات مع مجلس الأمن الدولي لتعزيز السلم والأمن في المنطقة.

وأضاف في بيان صدر عن مكتبه أن العراق يسعى لممارسة دوره على الصعيدين الإقليمي والدولي، والمساهمة في ترسيخ الاستقرار، وتسوية المسائل الدولية بالطرق السياسية عبر الحوار.

واستقبل الرئيس العراقي الرئيس الدوري لمجلس الأمن الدولي منصور العتيبي (مندوب الكويت الدائم لدى المجلس) وعددا من أعضاء مجلس الأمن في قصر السلام ببغداد.

ونقل بيان الرئاسة العراقية عن العتيبي دعم المنظمة الدولية للشعب العراقي وحكومته وسيادته. وأشاد العتيبي بـ"السياسة المتوازنة" التي ينتهجها العراق، والحرص على الالتزام بمقررات مجلس الأمن.

وقد أشار بيان صادر عن الخارجية العراقية إلى أن الوفد سيلتقي بالإضافة إلى رئيس الجمهورية رئيسي الوزراء والبرلمان ورئيس حكومة إقليم كردستان، وأن الزيارة سيكون لها دور محوري في صيانة السلام والأمن وحل المشاكل وإنهاء أزمات المنطقة.

المصدر : الجزيرة + وكالات