20 ديمقراطيا يسعون لمنافسة ترامب في سباق الرئاسة الأميركي

ترامب اختار ولاية فلوريدا لإطلاق حملته للانتخابات الرئاسية المقبلة (الأناضول)
ترامب اختار ولاية فلوريدا لإطلاق حملته للانتخابات الرئاسية المقبلة (الأناضول)

محمد المنشاوي-واشنطن

على خطى الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اختار الحزب الديمقراطي ولاية فلوريدا لإطلاق مناظرات السباق بين عشرين مرشحا من أعضائه يسعون للحصول على بطاقة الحزب لمواجهة ترامب في الانتخابات الرئاسية المقررة العام المقبل.

وبعد أن دشن ترامب الأسبوع الماضي حملته الانتخابية من فلوريدا، اختار الديمقراطيون إجراء مناظرتهم في مدينة ميامي بالولاية نفسها التي توصف انتخابيا بالمتأرجحة، وبات الفوز فيها مطلبا رئيسا للفوز بالرئاسة.

ونظرا لكثرة عدد مرشحيه قررت اللجنة الوطنية للحزب تقسيم المناظرة الأولى على يومين يشارك في كل منهما عشرة مرشحين، تبدأ الأولى مساء اليوم الأربعاء، على أن يعقد الجزء الثاني غدا.

وقسمت القرعة المرشحين ورتبت كذلك أماكن وقوفهم في ساحة المناظرة، ومن المنتظر أن يجري الحزب الديمقراطي 12 مناظرة بين مرشحيه، منها ست مناظرات خلال 2019، وست أخرى عام 2020 على أن يكون منتصف أبريل/نيسان القادم هو موعد آخر مناظرة بين مرشحيه.

وفي المناظرة الأولى اليوم ستتوسط المرشحة إليزابيث وارين -التي ارتفعت حظوظها خلال الأسابيع الأخيرة- كلا من النائب السابق بيتو أوروك، والسناتور كوري بوكر، وإلى جوارهم سبعة مرشحين آخرين، ويتوسط مناظرة الغد الخميس جو بايدن نائب الرئيس السابق والسناتور بيرني ساندرز، وعلى جوارهما المرشحين الثمانية الباقون.

 في ميامي تتتابع مناظرات الديمقراطيين (رويترز)

أهمية واهتمام
وتكتسب المناظرة الأولى أهمية خاصة، حيث يمكن أن تضاعف من حظوظ هذا المرشح أو المرشحة، وقد تقضي مبكرا على طموح آخرين في الظفر ببطاقة الحزب.

كما تمثل فرصة كبيرة للمرشحين غير المعروفين على المستوى القومي لتقديم أنفسهم وبرامجهم مثل جاي إنسيل حاكم ولاية واشنطن أو رجل الأعمال أندرو يانغ، والسناتور كاملا هاريس من ولاية كاليفورنيا، وسناتور ولاية نيوجيرسي جيري بووكر.

وستتناول المناظرة موضوعات محلية وخارجية على رأسها ما يطالب به الجناح التقدمي بالحزب الديمقراطي من توفير برامج رعاية صحية مجانية لكل الأميركيين، وتوفير التعليم الجامعي بالمجان وإلغاء القروض التعليمية.

وينتظر أن تتطرق المناظرات إلى مناقشة طرق التعامل مع قضية الهجرة والهجرة غير النظامية وفرض ضرائب وسياسات حمائية على شركاء واشنطن التجاريين، إضافة إلى قضايا السياسة الخارجية وعلى رأسها التعامل مع إيران والصين وفنزويلا وكوريا الشمالية والقضية الفلسطينية.

المرشح

مارس/آذار 2019

أبريل/نيسان 2019

مايو/أيار 2019

يونيو/حزيران2019

جو بايدن

28%

27%

33%

32%

إليزابيث وارين

8%

6%

10%

15%

بيرني ساندرز

25%

20%

15%

14%

كامالا هاريس

10%

8%

11%

8%


إقالة ترامب
ومن المقرر أن يكون موضوع إقالة الرئيس ترامب على خلفية ادعاءات إعاقته للعدالة في قضية التحقيقات المتعلقة بانتخابات 2016 ضمن موضوعات المناظرة التي تجريها محطة "أن بي سي" الإخبارية الأميركية.

وأظهر استطلاع لجامعة مونماوث بين 12 و17 من الشهر الجاري شمل مئات الناخبين الديمقراطيين أن 58% منهم سيشاهدون المناظرة مباشرة أثناء بثها على الهواء، في حين ذكر 27% أنهم سيشاهدون أجزاء منها لاحقا، واعترف 14% بأنهم لن يشاهدوا المناظرة على الإطلاق.

كما أظهر تزايد حظوظ أربعة مرشحين للظفر ببطاقة الحزب الديمقراطي من خلال رصد استطلاعات للرأي خلال الأشهر الأخيرة، على النحو التالي:

في استطلاع لمحطة "سي أن أن" قال 56% من الديمقراطيين إن ما يهمهم بالدرجة الأولى هو وجود مرشح يستطيع أن يهزم ترامب، وذلك بغض النظر عن اتفاقهم أو اختلافهم على المواقف السياسية لهذا المرشح الرئاسي. 
المصدر : الجزيرة