اكتشف أن موريتانيا بلد عربي.. مواقع التواصل تسخر من مذيع مصري

مدحت شلبي اكتشف لأول مرة أن موريتانيا بلد عربي (مواقع التواصل)
مدحت شلبي اكتشف لأول مرة أن موريتانيا بلد عربي (مواقع التواصل)

سخرية واسعة تعرض لها المذيع المصري مدحت شلبي على مواقع التواصل الاجتماعي إثر انتشار فيديو يظهر فيه جاهلا بأن موريتانيا دولة عربية يتحدث شعبها اللغة العربية.

وخلال لقائه بعدد من المشجعين الأفارقة على هامش استضافة مصر بطولة كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، سأل المذيع الرياضي شابا موريتانيا (يعد لدرجة الدكتوراه في الشريعة الإسلامية) عن سر تعلمه اللغة العربية، وهو ما أثار دهشة الشاب وحاول إخبار شلبي أن اللغة العربية هي لغته الأصلية، ليكتشف شلبي في النهاية أن الشعب الموريتاني شعب عربي، وأن لغته هي اللغة العربية.

المقطع أثار ردود فعل واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي بين المتابعين المصريين والعرب، وتراوحت التعليقات بين الغضب من إهانة الشعب الموريتاني وبين السخرية من جهل شلبي الذي يقدم نفسه دائما بصفة المثقف وأحيانا الشاعر، في حين أنه يجهل أن موريتانيا تلقب ببلد المليون شاعر، ويعتبر شعبها من أفصح الشعوب باللغة العربية.

شلبي -الذي كان يعمل ضابط شرطة سابقا قبل التفرغ للتعليق على مباريات كرة القدم ثم تقديم البرامج الرياضية- اعتذر عن الخطأ في الحلقة التالية، وقال "نعم أنا أخطأت بسؤالي لأصدقائي من موريتانيا أين تعلمتم اللغة العربية، وهي بلد عربي".

وحاول شلبي -الذي يقدم برنامجه حاليا على قناة النيل الرياضية الحكومية- أن يخفف حدة الخطأ عبر التأكيد أن السخرية الواسعة تدل على متابعة جماهيرية كبيرة للبرنامج، إذ إنه يعاني منذ شهور من الابتعاد عن الأضواء التي توفرها القنوات الرياضية الخاصة، بعد إغلاق قناة "بيراميدز" المملوكة للسعودي تركي آل الشيخ، وبعد أن حل محله منافسه أحمد شوبير في تقديم البرنامج الرئيسي بقناة "أون سبورت" الرياضية.

وفي فبراير/شباط الماضي تعرض شلبي للإيقاف من التعليق على المباريات في التلفزيون الرسمي حتى نهاية الموسم، بسبب استخدامه ألفاظا خادشة للحياء خلال تعليقه على مباراة الزمالك وبيراميدز في الدوري العام، كما انتقده البعض لمشاركته في إعلان عن إحدى ماركات الملابس الداخلية.

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

اختتم مهرجان موريتانيا الشعري على وقع التأييد والتضامن القوي مع الثورتين التونسية والمصرية، ودعوة الشعوب العربية إلى مزيد من الثورات “لانتزاع حريتها وكرامتها والتخلص من طغاتها ومستبديها”. وخصص اليوم الأخير من المهرجان الذي استمر ثلاثة أيام لدعم الثورات العربية بالنصوص والإلقاءات الشعرية.

شهدت موريتانيا كثيرا من الانقلابات العسكرية، التي وأد بعضها الحلم في استمرار تبادل سلمي على السلطة، في البلاد، وآخرها انقلاب 2008، الذي قام به الجنرال محمد ولد عبد العزيز.

المزيد من إعلام ونشر
الأكثر قراءة