وفاة محمد مرسي.. صمت مصري وغضب خارجي

وفاة محمد مرسي.. صمت مصري وغضب خارجي

(الأناضول)
(الأناضول)

وسط ردود فعل دولية ساخنة إثر وفاة الرئيس المصري محمد مرسي، خلال جلسة محاكمته عصر الاثنين، تنتاب حالة خفوت الأوساط المصرية.

وفي الوقت الذي اكتفت فيه مصر رسميا عبر التلفزيون الرسمي بإعلان خبر عن وفاته ثم صدر بيانان للنائب العام نبيل صادق حول تفاصيل الوفاة وتصريح بدفن الجثة، توالت الإدانات محليا وإقليميا ودوليا على المستويين الشعبي والحقوقي في المجمل.

ولم تصف الأخبار الرسمية مرسي بالرئيس الأسبق واكتفى بعضها باسمه وأخرى بـالمتهم، في حين وصفته بيانات عربية وعالمية بـالشهيد والمناضل وفقيد الديمقراطية.

وسط تراجع ملحوظ في التدفق الخبري بأغلب المواقع الإلكترونية المؤيدة للنظام أو المستقلة، في تغطية الحادث، لاسيما وهو أول حالة وفاة لرئيس سابق داخل محبسه وأثناء محاكمته، لم تشهد الشوارع المصرية أي حراك بارز يندد بظروف الوفاة، وسط حديث وسائل إعلام عن تشديد أمني ستشهده البلاد.

في المقابل، تصدر وسم #محمد_مرسي تويتر في مصر والعالم بعد الإعلان عن وفاته وسط حالة من الحزن والغضب على ما اعتبروه إهمالا طبيا أدى لوفاته، كما نعته شخصيات عامة وحركات معارضة للنظام بينها حركة 6 أبريل.

 أردوغان نعى الرئيس "الشهيد" (مواقع التواصل)

نعي عالمي
وعلى المستوى الدولي، نعت تركيا على عدة مستويات مرسي، وعلى رأسها الرئيس رجب طيب أردوغان الذي دعا بالرحمة "للشهيد" مؤكدين أن الأمة لن تنسى المواقف المشرّفة للرئيس الراحل.

كما أعلنت رئاسة الشؤون الدينية التركية أنها ستقيم اليوم صلاة الغائب على مرسي بالمساجد المركزية كافة. كما أدى الفلسطينيون المقدسيون بصورة تلقائية عقب صلاة العشاء صلاة الجنازة على الرئيس الراحل.

من جهتها، أعلنت الجماعة الإسلامية الباكستانية أنها ستقيم صلاة الغائب في معظم المدن الرئيسية بعد ظهر اليوم.

ونعى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وفاة مرسي قائلا "تلقينا ببالغ الأسى نبأ الوفاة المفاجئة" مقدما التعازي لأسرته، الأمر ذاته قامت به الملكة نور الحسين عقيلة ملك الأردن الراحل الحسين بن طلال مقدمة التعازي لأسرته أيضا.

وقد نعى الاتحاد العالمي للعلماء إلى الأمة الإسلامية والشعب المصري وفاة الرئيس المنتخب، وقال في بيان له إن مرسي ناضل في سبيل قيم الحرية والشرعية وشعبه وأمته، ومات شامخاً في سبيل الحق.

ووصف عبد الرزاق مقري رئيس حركة مجتمع السلم الجزائرية وفاة الرئيس مرسي "في سجون الظالمين" بأنها "وصمة خزي ونذر شؤم وعلى السيسي ومن شايعَهُ في مصر وفي كل مكان، وعلى الأنظمة العربية التي خططت ودعمت الانقلاب العسكري المشؤوم".

أمير قطر الشيخ تميم آل ثاني نعى الرئيس المصري الراحل (رويترز)

نعي وتعاز
وأعرب رئيس حزب عدالة الشعب الماليزي أنور إبراهيم عن خالص تعازيه لأسرة مرسي، مؤكدا أن وفاته المفاجئة ستؤثر بشكل كبير على مصر والعالم الإسلامي ككل.

من جهتها قالت حركة النهضة التونسية، الاثنين، إنها تلقت ببالغ الحزن والصدمة نبأ وفاة مرسي أثناء محاكمته، مقدمة العزاء إلى عائلته وأحبائه والشعب المصري.

كما نعت حركة حماس الرئيس المصري مؤكدة أنه قدم مسيرة نضالية طويلة، قضاها في خدمة مصر وشعبها وقضايا الأمة.

وقدم حزب المؤتمر الشعبي بالسودان تعازيه للأمتين العربية والإسلامية، قائلا إن وفاة مرسي تفتح الباب واسعا أمام الكثير من التساؤلات.

كما نعت الرئيس الراحل كل من جماعة العدل والإحسان وحركة التوحيد والإصلاح (وهما إسلاميتان مغربيتان) حيث وصفته الأولى بالرئيس الذي تم الانقلاب عليه، ووصفت الثانية خبر وفاته بأنه "نبأ استشهاد رئيس جمهورية مصر العربية".

وعلى مستوى الشخصيات المغربية، كتب العالم الإسلامي المقاصدي أحمد الريسوني مقالا بخصوص وفاة الرئيس عنونه "الشهيد محمد مرسي.. قتلوه جميعا".

وقال الريسوني "حالة الدكتور محمد مرسي تُشكِّل وصمة عار وراية غدر، للمتآمرين المجرمين من آل سعود وآل نهيان، الضالعين في قتل الشهيد محمد مرسي، والوالغين في دماء المصريين والليبيين واليمنيين والسودانيين، وغيرهم من المسلمين".

من جهته، قدم رئيس الحكومة السابق، والأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران العزاء إلى عائلة الرئيس مرسي، واصفا الأخير بالشهيد.

صلاة الغائب بتركيا (الأناضول)

حزن.. تظاهر
وفي ليبيا، قال محمد عماري، عضو المجلس الرئاسي الليبي المعترف به دوليا، إن مرسي ضرب مثلا يحتذى به في صبره وثباته وتمسكه بمبادئه.

واعتبر رئيس المجلس الأعلى للدولة الليبي، خالد المشري، أن رئيس مصر السابق تعرض لعملية اغتيال بطيئة استمرت سنوات.

وأعرب برلمانيون كويتيون عن حزنهم العميق عقب تلقيهم نبأ وفاة مرسي أول رئيس مدني مصري منتخب ديمقراطيا.

وقدمت الحركة الدستورية الإسلامية الكويتية (حدس) خالص العزاء في وفاة الرئيس المصري ووصفته بأنه كان عنواناً للصمود والثبات.

وعلى المستوى شعبي، تظاهر العشرات ليل الاثنين/الثلاثاء أمام السفارة المصرية بالعاصمة الموريتانية نواكشوط للمطالبة بتحقيق دولي في وفاة مرسي، وطالبوا بإجراء تحقيق دولي شفاف في ملابسات الوفاة.

وفي تركيا، تظاهر مئات الأتراك والمصريين وأبناء الجاليات العربية مساء الاثنين أمام القنصلية المصرية في إسطنبول، عقب الإعلان عن الوفاة مطالبين بإجراء تحقيق دولي.

المصدر : الجزيرة + وكالات