أمام المستشفى.. اغتيال مسؤول بالجماعة الإسلامية في لبنان

أمام المستشفى.. اغتيال مسؤول بالجماعة الإسلامية في لبنان

الجرار عرف بنشاطه الخيري ومساعدته للاجئين السوريين في لبنان (مواقع التواصل)
الجرار عرف بنشاطه الخيري ومساعدته للاجئين السوريين في لبنان (مواقع التواصل)
أعلنت الجماعة الإسلامية في لبنان صباح اليوم الاثنين أن مسلحين مجهولين اغتالوا مسؤول الجماعة في بلدة شبعا الجنوبية على الحدود مع إسرائيل.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية إن مجهولين أطلقوا النار منتصف الليلة الماضية على مسؤول العلاقات العامة في الجماعة الإسلامية ومسؤول منطقة شبعا الشيخ محمد قاسم الجرار.

وأضافت الوكالة أن المسلحين أطلقوا النار على الشيخ عند باب مستوصف بلدة شبعا وأصابوه بأربع رصاصات في بطنه، مما أدى إلى وفاته على الفور، "وفر الفاعلون إلى جهة مجهولة".

يذكر أن الجرار عُرف بأعماله الخيرية ومساعدة أهالي البلدة وتقديم العون للاجئين السوريين في المجالات الصحية.

وفي بيان النعي، قالت الجماعة إن "الشيخ الجرار اغتالته يد الغدر والعمالة والخيانة مساء أمس أثناء قيامه بواجبه أمام مستوصف الرحمة الطبي الذي يديره في شبعا".

وأضاف البيان "وإننا إذ نعاهد الله ونعاهد الشيخ محمد على الثبات على درب الجماعة ونهجها في نصرة المظلوم ومقاومة الاحتلال وتحرير الأرض والأخذ على يد المفسدين والاقتصاص من اليد المجرمة الغادرة".

ونقلت بعض المواقع الإلكترونية أن الجرار سبق أن تعرض للتهديد عدة مرات لمساعدته اللاجئين السوريين، ولدفاعه الدائم عنهم في وجه الضغوط السياسية والأمنية في لبنان.

المصدر : وكالة الأناضول,مواقع إلكترونية