أميركا تعلن جولة وشيكة من المحادثات مع طالبان بقطر

الموفد الأميركي خليل زاد في لقاء سابق مع الرئيس الأفغاني أشرف غني (الأناضول)
الموفد الأميركي خليل زاد في لقاء سابق مع الرئيس الأفغاني أشرف غني (الأناضول)

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن موفدها إلى أفغانستان زلماي خليل زاد سيجري محادثات جديدة مع حركة طالبان هذا الشهر في قطر، في حين شددت الحركة على أنها ترفض وقف إطلاق النار.

وأشارت الخارجية الأميركية إلى أن المحادثات مع طالبان في الدوحة محاولة "لدفع عملية السلام قدما"، ولتشجيع جميع الأطراف على مفاوضات أفغانية تؤدي إلى تسوية سلام نهائية.

وسيقوم خليل زاد بجولة دولية قبيل محادثات قطر تشمل أفغانستان وباكستان وألمانيا وبلجيكا والإمارات.

وكان الموفد الأميركي التقى ممثلي طالبان ست مرات خلال الأشهر الأخيرة في إطار سعي لإنهاء النزاع في أفغانستان.

من جانبه قال زعيم حركة طالبان هبة الله أخوندزادا إنه من غير المحتمل أن تطالب حركة طالبان بوقف إطلاق النار في أي وقت قريب.

وأضاف قائلا إنه لا ينبغي لأحد أن يتوقع صب الماء البارد على جبهات القتال الساخنة، أو نسيان التضحيات التي استمرت أربعين عاما قبل بلوغ الأهداف.

واتهمت حركة طالبان الحكومة الأفغانية ورئيسها محمد أشرف غني بعرقلة مساعي السلام.

وقالت الحركة في بيان لها إنها استطاعت كسب الرأي العام ودول جوار أفغانستان، وأن المكتب السياسي للحركة أحرز تقدما في مفاوضاته مع المبعوث الأميركي إلى أفغانستان زلماي خليل زاد، وأكدت أنها تتطلع إلى مزيد من التقدم في الجولة السابعة للمفاوضات.

المصدر : الجزيرة + وكالات