استطلاع هارفارد: شعبية ترامب عند أعلى مستوياتها في عامين

62% من المشاركين في الاستطلاع أكدوا موافقتهم على نهج ترامب في مواجهة البطالة (رويترز)
62% من المشاركين في الاستطلاع أكدوا موافقتهم على نهج ترامب في مواجهة البطالة (رويترز)

أعلن "مسح هارفارد لاستطلاع الرأي العام" أن معدل رضا الأميركيين عن أداء الرئيس دونالد ترامب سجل أعلى مستوى له منذ عامين، مدعوما بتفاؤل الناخبين بشأن الاقتصاد.

وأظهر الاستطلاع أن 48% من المشاركين راضون عن أداء ترامب، في مقابل 52% قالوا إنهم غير راضين، وكانت نسبة الرضا 45% في مارس/آذار الماضي.

وقال موقع "ذا هيل" الإلكتروني -الذي نشر تقريرا عن الاستطلاع- إنه يبدو أن الاقتصاد هو الذي رفع معدل رضا الناس، إذ أكد 62% منهم موافقتهم على نهج ترامب لتقليل البطالة، في حين أكد 59% رضاهم عن إدارته للاقتصاد.

وفي الوقت الذي قال 39% فقط من الناخبين إن البلاد تسير على الطريق الصحيح، قال 51% إن الاقتصاد يسير في الاتجاه الصحيح.

وقال منسق مسح "هارفارد" مارك بين إن وجهات نظر الناس بشأن الاقتصاد تزيد معدل ترامب تدريجيا، أما وجهات نظرهم حول تصرفاته بشأن قضايا أخرى مثل الصين والهجرة فتتراوح بين محايدة وإيجابية، مضيفا أن كل نقطة زيادة في النطاق من 45% إلى 50% تعمل على تحسين إمكانية إعادة انتخاب ترامب.

وتعد نتيجة مسح هارفارد أعلى نتيجة من نتائج الاستطلاعات الحديثة، فقد سجل مركز "ريل كلير بوليتيكس" نسبة بلغت 42.5%.

وسجل مركز غالوب بعض الزخم لترامب في الآونة الأخيرة، إذ ارتفعت نسبة رضا الجمهور من 39% في مارس/آذار الماضي إلى 46% في أواخر أبريل/نيسان، قبل أن تتراجع إلى 42% هذا الشهر.

وعلى الرغم من تحسن نتائج ترامب في استطلاع هارفارد فإن موقع ذا هيل قال إن هناك بعض الجوانب التي يجب على الرئيس أن يأخذ حذره منها، حيث أكد 37% فقط من المشاركين في الاستطلاع أنهم سيصوتون لترامب في 2020 مقارنة بـ42% أكدوا أنهم لن يصوتوا له.

يشار إلى أن مسح هارفارد أجري يومي الأربعاء والخميس الماضيين، وشارك فيه 1295 شخصا من المقيدين بسجلات الناخبين.

المصدر : هيل