لواء يمني متوعدا الموالين للإمارات: سنتصدى للعبث بأمن وادي حضرموت

اللواء الركن طميس أكد أن الجيش اليمني سيتصدى لكل محاولات العبث بالأمن في وادي حضرموت (مواقع التواصل الاجتماعي)
اللواء الركن طميس أكد أن الجيش اليمني سيتصدى لكل محاولات العبث بالأمن في وادي حضرموت (مواقع التواصل الاجتماعي)

توعد قائد المنطقة العسكرية الأولى في اليمن اللواء الركن صالح محمد طميس بالرد بقوة على ما اعتبرها محاولات للعبث وزعزعة الأمن في منطقة وادي حضرموت.

ويمثل الوعيد الصادر عن طميس أول رد رسمي على تصريحات رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي الموالي للإمارات، الذي دعا قبل نحو أسبوعين إلى ما وصفه بتحرير المنطقة من الاحتلال.

وقال قائد المنطقة العسكرية الأولى إن قوات الجيش اليمني ستكون بالمرصاد لكل الأيادي التي ستحاول العبث وزعزعة الأمن في وادي حضرموت.

وأضاف أن أفراد وضباط المنطقة سيكونون الصخرة التي تتحطم عليها كل المؤامرات دفاعا عن اليمن الموحد، حسب تعبيره.

وكان الزبيدي الذي يقود فصائل تسعى لانفصال الجنوب قد أعلن التعبئة العسكرية العامة وتأسيس محاور قتالية بهدف استعادة وادي حضرموت وطرد قوات المنطقة العسكرية الأولى التابعة للشرعية اليمنية.

وبينما تمكنت الإمارات من إنشاء "أحزمة أمنية" موالية لها بعدة محافظة جنوبية -بما فيها العاصمة المؤقتة عدن- أعلنت السلطات في محافظات أخرى رفضها تأسيس أي قوات خارج إطار الشرعية.

من جهة أخرى، قالت الخطوط الجوية اليمنية إن التحالف السعودي الإماراتي رفض منحها تصريح إقلاع لرحلاتها إلى مدينتي جدة والقاهرة يومي السبت والأحد.

وأبدت الخطوط اليمنية دهشتها من تكرار إلغاء التحالف للرحلات، رغم علمه بوجود حالات إنسانية، دون إبداء الأسباب.

وكان التحالف السعودي الإماراتي قد رفض منح الطيران اليمني تصريحا لعدد من الرحلات خلال الفترة الماضية دون إبداء الأسباب، الأمر الذي كبد الشركة خسائر كبيرة، كما أدى إلى تضرر الركاب اليمنيين الذين يسافر معظمهم إلى الخارج من أجل العلاج أو الدراسة.

المصدر : الجزيرة