اعتبره موهوبا وممتازا.. ترامب يرشح جونسون لرئاسة وزراء بريطانيا

ترامب (يمين) أعرب عن إعجابه بجونسون واعتبر أنه شخص موهوب جدا (رويترز)
ترامب (يمين) أعرب عن إعجابه بجونسون واعتبر أنه شخص موهوب جدا (رويترز)

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب مساء أمس الجمعة أن وزير الخارجية البريطاني السابق بوريس جونسون سيكون رئيسا "ممتازا" للحكومة البريطانية، وذلك قبل يومين من زيارة له إلى المملكة المتحدة يلتقي خلالها رئيسة الوزراء الحالية تيريزا ماي.

وردا على سؤال لصحيفة "ذي صن" فيما يتعلق بالمرشحين لمنصب رئيس الوزراء خلفا لماي التي ستستقيل رسميا من منصبها في 7 يونيو/حزيران الحالي، قال ترامب إن "بوريس سيقوم بعمل جيد، أعتقد أنه سيكون ممتازا".

وتابع "أحببته على الدوام، لا أعلم ما إذا كان سيتم اختياره، لكن أعتقد أنه رجل مناسب للغاية وشخص موهوب جدا"، مشيرا إلى أن العديد من المرشحين لقيادة حزب المحافظين الحاكم في بريطانيا طلبوا دعمه، من دون أن يكشف عن أسمائهم.

كما انتقد الرئيس الأميركي ماي لدورها الضعيف في مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وقال "أعتقد أن المملكة المتحدة سمحت للاتحاد الأوروبي بأن يمتلك جميع الأوراق، ومن الصعب للغاية اللعب بشكل جيد عندما يحصل طرف واحد على جميع المميزات". 

زيارة دولة
يشار إلى أن ترامب كان قد أجرى مقابلة مشابهة مثيرة للجدل قبل زيارته الرسمية الأولى لبريطانيا العام الماضي، حيث قال حينها إن ماي تجاهلت نصيحته بشأن مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويجري ترامب زيارة دولة إلى المملكة المتحدة بين الثالث والخامس من يونيو/حزيران الجاري، وفور الإعلان عن هذه الزيارة سارع الناشطون المعادون لسياسة الرئيس الأميركي إلى الدعوة لمظاهرات مناهضة له في العاصمة البريطانية.

وخلال زيارة الدولة هذه -التي ستكون الأولى لترامب إلى المملكة المتحدة- من المقرر أن يلتقي الرئيس الأميركي الملكة إليزابيث الثانية.

كما سيشارك في حفل في بورتسموث جنوب إنجلترا، لإحياء الذكرى السنوية الـ75 لإنزال الحلفاء في السادس من يونيو/حزيران 1944، قبل أن يتوجه إلى نورماندي في فرنسا لحضور احتفال آخر.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

كشفت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب نصحها سرا بمقاضاة الاتحاد الأوروبي في المفاوضات بشأن خروج بلادها من التكتل.

بعدما أثار الرئيس الأميركي دونالد ترامب اللغط في بريطانيا لخرقه القواعد الملكية وتناقض تصريحاته، يستكمل جولته الأوروبية عبر أسكتلندا، تمهيدا لاختتامها غدا في فنلندا حيث يلتقي نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

أثار الرئيس الأميركي دونالد ترامب غضبا في بريطانيا بسبب سلوكه “غير اللائق” أثناء لقاء الملكة إليزابيث الجمعة، حيث خرق القواعد الملكية ثلاث مرات محققا بذلك تنبؤات سابقة بإحراجه للعائلة المالكة.

المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة