انتهاك العقوبات.. القضاء الأميركي يصادر سفينة شحن كورية شمالية

أول عملية مصادرة لسفينة تجارية لانتهاكها العقوبات الدولية (رويترز)
أول عملية مصادرة لسفينة تجارية لانتهاكها العقوبات الدولية (رويترز)

أعلن القضاء الأميركي اليوم مصادرة سفينة الشحن الكورية الشمالية "وايز أونست" المتهمة بانتهاك العقوبات الدولية عبر تصديرها كميات من الفحم واستيرادها آلات.

وقد تؤدي هذه الخطوة إلى تصعيد التوترات بين البلدين، في وقت توقفت فيه المفاوضات بشأن الأسلحة النووية لكوريا الشمالية.

ويأتي ذلك على خلفية تدهور العلاقات بين واشنطن وبيونغ يانغ منذ آخر قمة بين الرئيس دونالد ترامب ونظيره الكوري الشمالي كيم جونغ أون في فبراير/شباط في فيتنام والتي انتهت من دون التوصل إلى اتفاق.

وقال المدعي الفدرالي في مانهاتن جيفري بيرمان "إنها أول عملية مصادرة لسفينة تجارية لانتهاكها العقوبات الدولية"، متهما بيونغ يانغ بأنها "صدرت أطنانا من الفحم" واستوردت آلات ثقيلة عبر "إخفاء منشأ" السفينة المذكورة.

وعلق جون ديمرز مساعد وزير العدل الأميركي بأن "هذه السفينة التي انتهكت العقوبات باتت خارج الخدمة، وعلى كوريا الشمالية والشركات التي تساعدها في تجنب عقوبات الولايات المتحدة والأمم المتحدة أن تدرك أننا سنلجأ إلى كل السبل المتوافرة لدينا لتنفيذ العقوبات الدولية".

وأوضح المدعون الأميركيون أنهم قاموا بذلك استنادا إلى شكوى سجلت لدى القضاء المدني مفادها أن السفينة "وايز أونست" خضعت لعمليات صيانة تم تسديد تكاليفها بالدولار عبر مصارف أميركية.

المصدر : وكالات