عـاجـل: السلطة المحلية في حضرموت: مقتل خمسة جنود سعوديين بينهم قائد قوات التحالف بالوادي في هجومين متزامنين

السودان.. مساع لإزالة متاريس قرب الاعتصام والدعم السريع "يحبط" محاولة تخريبية

قائد قوات الدعم السريع في السودان محمد حمدان دقلو (حميدتي) يتحدث في مؤتمر صحفي سابق (رويترز)
قائد قوات الدعم السريع في السودان محمد حمدان دقلو (حميدتي) يتحدث في مؤتمر صحفي سابق (رويترز)
قالت قوات الدعم السريع السودانية إنها أحبطت محاولة تخريبية، وألقت القبض على خلية تخطط لتنفيذ عمل وصفته بالإجرامي يهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في البلاد.

ونشرت قوات الدعم السريع على حسابها في فيسبوك مقطعا مصورا يظهر عددا من الأسلحة والذخائر والمتفجرات الرقمية وعبوات وأحزمة ناسفة فضلا عن بطاقات وأختام وأزياء عسكرية وأجهزة هاتف محمول داخل منزل قالت إنه يقع في حي الطائف (شرق الخرطوم).

من جهة أخرى، قال تجمع المهنيين في تغريدة له صباح اليوم إن محاولات تجري الآن لإزالة الترس الموجود قبالة كبري كوبر، ووصف التجمع هذه المتاريس بأحد أهم الخطوط الأمامية التي "تم تثبيتها بدماء الشهداء التي وقفوا عليها وشيدوها وقدموا أرواحهم من أجلها"، حسب ما جاء في التغريدة.

ودعا التجمع "جميع الثوار للحضور للقيادة العامة لحراسة اعتصامنا وحماية ثورتنا وإبطال المحاولات المتكررة لإزالة المتاريس، التي هي مدخل لفض الاعتصام وتقويض الثورة".

وفي السياق ذاته، دعت قوى الحرية والتغيير إلى مواصلة الاعتصام في الميادين، وقالت إنه هو "الأداة الناجعة لحماية الثورة ومكتسباتها حتى نصل للتغيير المنشود".

وأضافت القوى في بيان أنها تتمسك بما يعرف بإعلان الحرية والتغيير، وببنوده وأهدافه كاملة غير منقوصة، كما أعلنت قبولها مبدأ الوساطة في منحاه الوطني العام، وقالت إنها تنتظر تسلم بنود هذه الوساطة مكتوبة لدراستها.

وكان تحالف قوى الحرية والتغيير أعلن أمس الأحد موافقته المبدئية على مقترح لجنة الوساطة مع المجلس العسكري الانتقالي بتشكيل مجلسين: أحدهما سيادي مدني، والآخر عسكري للأمن والدفاع.

المصدر : الجزيرة + وكالات