اتفاق لوقف إطلاق النار بغزة بدءا من فجر اليوم

قالت مصادر فلسطينية للجزيرة إنه تم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل بدءا من الرابعة والنصف من صباح اليوم، وذلك بعد تصعيد عسكري إسرائيلي خلال اليومين الماضيين استشهد فيه نحو ثلاثين فلسطينيا.

وفي وقت سابق من ليلة أمس، نقل مراسل الجزيرة عن مصادر قولها إن هناك جهودا مصرية قطرية تسعى إلى التغلب على ما تبقى من عقبات للتوصل إلى تهدئة في غزة.

وأكدت المصادر أن المقاومة الفلسطينية رفضت مقترحا إسرائيليا للتهدئة مقابل التهدئة فقط.

في الأثناء، قال مراسل الجزيرة إن مقاتلات حربية إسرائيلية دمرت بشكل كامل مبنى سكنيا شرقي خان يونس جنوب قطاع غزة.

وأضاف أن المقاومة الفلسطينية أطلقت دفعة جديدة من الصواريخ باتجاه مدن ومستوطنات إسرائيلية.

المقاومة الفلسطينية ردت بإطلاق صواريخ على بلدات ومدن في إسرائيل (رويترز)

وفي السياق ذاته، أعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية أن "المعركة لن تتوقف قبل استجابة الاحتلال الإسرائيلي لمطالب الشعب الفلسطيني".

وقالت الغرفة في بيان "لن نسمح بخروج المستوطنين الإسرائيليين من الملاجئ طالما تنكر العدو لتفاهماته".

وقد ارتفع إلى 29 عدد الشهداء الفلسطينيين الذين سقطوا جراء القصف الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة منذ يوم الجمعة الماضي، إلى جانب أربعة قتلى إسرائيليين بصواريخ المقاومة التي أعلنت أمس استهدافها مركبتين عسكريتين.

كما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة إصابة 146 فلسطينيا بجراح خلال الهجمات الإسرائيلية التي دمرت نحو 15 مبنى سكنيا في مناطق متفرقة من القطاع.

ويوم أمس، بث ناشطون فلسطينيون تسجيلات مصورة تظهر لحظة قصف طائرات الاحتلال الإسرائيلي عمارة أبو قمر في حي الصبرة بغزة، وأدى القصف إلى تدمير العمارة بالكامل.

المصدر : الجزيرة