تونس.. تتويج جديد للجزيرة نت

الزميل ناجح الزغدودي (يسار) يتحدث إلى أحد الصحفيين بعد تسلمه الجائزة (الجزيرة)
الزميل ناجح الزغدودي (يسار) يتحدث إلى أحد الصحفيين بعد تسلمه الجائزة (الجزيرة)

حصدت الجزيرة نت جائزة جديدة للصحافة الإلكترونية في تونس بفضل تقرير الزميل الصحفي ناجح الزغدودي "في ريف القيروان.. 250 تونسية أصبحن خلية نحل تنتج الزيوت والعطور"، نشر بالموقع في يناير/كانون الثاني الماضي.

وتم اختيار التقرير في مسابقة حول صحافة التنمية المحلية، أشرف على تنظيمها المركز الأفريقي لتدريب الصحفيين والاتصاليين بتونس، في إطار مشروع دعم قطاع الإعلام بتونس، ويموله الاتحاد الأوروبي.

ونافس التقرير أعمالا صحفية ترشحت للجائزة في فئة "المقال الصحفي على الإنترنت" وفئات أخرى حددت الجهة المنظمة ضمن مشروع دعم الإعلام شروطها مسبقا.

وحاز التقرير -وهو من جنس "الفيتشر"- على إجماع لجنة التحكيم المكونة من صحفيين تونسيين وأستاذة بمعهد الصحافة وعلوم الأخبار ومديرته الدكتورة حميدة البور، وترأس اللجنة مدير المركز الأفريقي لتدريب الصحفيين والاتصاليين.

بُعد إيجابي
وتم إعلان النتائج وتوزيع الجوائز قبل يومين بمدينة الثقافة في العاصمة تونس، بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، بحضور وزير الثقافة محمد زين العابدين ونقيب الصحفيين التونسيين ناجي البغوري وممثلين عن مشروع "ميديا آب" المنظم للجائزة. 

الزميل ناجح الزغدودي مع المدربة مبروكة خذير أثناء تسلم الجائزة (الجزيرة)

وقالت الصحفية مبروكة خذير، المدربة بمركز "دوتشي فيلله" الألماني لتدريب الصحفيين، إن ما ميز مقال الجزيرة نت الفائز هو "البعد الإيجابي لزاوية الموضوع في عرض إشكالية التنمية المحلية والتناول المضيء لقضية المرأة العاملة بقطاع الفلاحة، بعيدا عن منحى البكائيات". 

وتزامن نظر اللجنة في المسابقات مع حوادث مرور قاتلة راحت ضحيتها عشرات النساء العاملات بقطاع الفلاحة أذكت جدلا وطنيا واسعا حول حماية المرأة الريفية الكادحة. 

من جهته، قال محمد عبدلاوي -أحد ممثلي المشروع الأوروبي لدعم الإعلام بتونس- إن المشروع متواصل ويشمل مشاريع متنوعة من مسابقات وطنية وعالمية في قطاع الإعلام والتدريب ومساعدة الصحفيين ووسائل الإعلام المحلية على تحسين جودة العمل الصحفي. 

تتويج ثان
وكانت الجزيرة نت توجت أيضا بجائزة أفضل عمل للصحافة الإلكترونية حول الصناعات التقليدية في تونس، بفضل تقرير الزميل الصحفي محمد علي لطيفي "تحف الحلفاء.. ابتكارات صنعتها نساء الريف التونسي".

الزميل محمد علي لطيفي توج بجائزة أفضل تقرير حول الصناعات التقليدية (الجزيرة)

وجاء التتويج أيضا بالتزامن مع ذكرى الاحتفال باليوم العالمي للصحافة، وفي إطار جائزة أعلنتها وزارة السياحة التونسية بالتعاون مع الديوان الوطني للصناعات التقليدية، لاختيار أفضل عمل صحفي لسنة 2018.

وقالت مديرة معهد الصحافة وعلوم الأخبار حميدة البور للجزيرة نت إن تتويج الموقع بأفضل عمل صحفي كان بجدارة واستحقاق، مؤكدة حرفية التقرير الذي تم اختياره من حيث التخطيط وإبراز المحاور، وأنه ليس بالأمر الغريب نيل الجزيرة نت شرف هذا التتويج.

المصدر : الجزيرة