لأول مرة.. وفد يهودي يزور بلاد الحرمين بدعوة من رابطة العالم الإسلامي

العيسى يوقع اتفاقية بين رابطة العالم الإسلامي ومؤسسة نداء الضمير الأميركية لتعزيز قيم الوئام ومحاربة التطرف (التواصل الاجتماعي)
العيسى يوقع اتفاقية بين رابطة العالم الإسلامي ومؤسسة نداء الضمير الأميركية لتعزيز قيم الوئام ومحاربة التطرف (التواصل الاجتماعي)
كشفت الخارجية الإسرائيلية أن وفدا يهوديا سيقوم في وقت لاحق بزيارة إلى المملكة السعودية بناء على دعوة من رابطة العالم الإسلامي التي يوجد مقرها بمكة المكرمة.

ونشرت صفحة "إسرائيل تتكلم العربية" التابعة للخارجية الإسرائيلية تغريدة على حسابها على تويتر أكدت فيها أنه للمرة الأولى سيزور وفد يهودي المملكة استجابة لدعوة من رابطة العالم الإسلامي.

ونشرت الصفحة فيديو للأمين العام للرابطة الشيخ محمد العيسى خلال توقيع اتفاقية تعاون مع مؤسسة نداء الضمير الأميركية لتعزيز قيم الوئام ومحاربة التطرف.

وذكر موقع الرابطة أن الشيخ العيسى وقع اتفاقية تعاون مع مؤسسة نداء الضمير الأميركية لتعزيز قيم الوئام ومحاربة التطرف.


وأشار الموقع إلى أنه أيضا قدم تعازيه في ضحايا الهجوم الإرهابي على معبد يهودي في كاليفورنيا، مؤكدا أن ممارسات الكراهية والعنف والإرهاب محسوبة على أصحابها لا على الأديان.

ليس وفدا دينيا
من جهة أخرى، قالت رابطة العالم الإسلامي -في تغريدة على حسابها على تويتر- إن الزيارة المرتقبة إلى السعودية مطلع 2020 ليست لوفد ديني خاص، ولكنها لوفد أميركي مستقل ومتنوع دينيا، ومهتم بقضايا اللاجئين السوريين والمجازر ضد الروهينغا.

وأوضحت الرابطة أن المتحف الوثائقي لتاريخ الهولوكوست (مقره واشنطن) -المدعو من الرابطة لزيارة السعودية- يتعلق بوفد أميركي مستقل ومتنوع دينيا.

وأضافت أنها ثمنت اهتمام الوفد بعدد من القضايا داخل متحفه (أقيم مؤخرا بواشنطن) منها قضايا اللاجئين السوريين والمجازر ضد الروهينغا.

والهولوكوست مصطلح استخدم لوصف حملات ألمانيا النازية وبعض حلفائها بغرض الاضطهاد والتصفية العرقية ليهود في أوروبا إبان الحرب العالمية الثانية (1939-1945) بحسب ما تزعم إسرائيل التي حصلت لاحقا على تعويضات ضخمة من دول أوروبية على خلفية ذلك.

لا مجال للتقليل من الهولوكوست
ونشرت صفحة "إسرائيل تتكلم العربية" التابعة للخارجية الإسرائيلية مقطع فيديو للعيسي سجل فيما يبدو على هامش توقيع الاتفاقية المذكورة، قال فيه إنه لا يمكن إطلاقا أنكار الهولوكوست ولا التقليل من شأنها.

وأضاف: أردنا أن نقول كلمة الحق تجاه هذه الجريمة النازية البشعة، وسنكون ضد أي فكر أو نظرية تنكر هذه الجريمة.

وبشأن خلفيات زيارته لمؤسسة نداء الضمير الأميركية، قال العيسى إن القيم الإسلامية والإنسانية هي التي دفعته لتلك الزيارة، مؤكدا أن وفدا من الهولوكوست سيقوم بزيارة للمملكة بدعوة واستضافة من رابطة العالم الإسلامي.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية