ناشط سعودي ببريطانيا يقاضي الرياض بتهمة التجسس

أعلن الناشط السعودي غانم الدوسري أنه بدأ رسميا معركة قضائية أمام المحاكم البريطانية ضد حكومة المملكة السعودية بتهمة التجسس عليه بواسطة برامج تجسس إسرائيلية.

وقد تسلمت سفارة الرياض في لندن إشعارا بالبدء في إجراءات رفع قضية الناشط، وفق ما صرح به.

ويتهم الدوسري الحكومة السعودية بشن عمليات تجسس ضده باستخدام مجموعة المراقبة الإسرائيلية المثيرة للجدل "أن أس أو".

وأضاف أن الدعوى رفعت ضد الحكومة وليس ضد فرد بعينه، وأن لدى السلطات السعودية ستة أسابيع للرد وإلا سيتم الفصل في المحكمة العليا.

وبحسب صحيفة إندبندنت فإن الدوسري يعتقد أن اثنين من أجهزة "آيفون" الخاصة به أصيبت ببرامج تجسس مكّنت الوكلاء من استخراج بيانات اتصالاته والوصول إلى الميكروفونات والكاميرات.

وبحسب الناشط السعودي، فإنه نقر في يونيو/حزيران 2018 على روابط من الرسائل النصية التي بدا أنها أرسلت من شركة البريد والخدمات الإخبارية ذات "السمعة الطيبة".

غير أنه لاحظ بعد ذلك أن الهاتفين اللذين استخدمهما أوقفا فجأة تحديثات البرامج، وبدأ شحن بطاريتيهما ينفد بسرعة، ليتبين أن الهاتفين نزلا برامج ضارة.

وكشفت التحليلات -التي أجراها مخبر بحثي بجامعة تورنتو- أن الروابط التي استلمها تقود لأسماء نطاقات ترتبط ببرنامج تجسس مملوك لشركة "أن أس أو".

وقال محامو الدوسري إن المحللين "استنتجوا بدرجة ثقة عالية أن الدولة المسؤولة هي السعودية".

المصدر : الجزيرة,إندبندنت