طالبت بإنهاء الصراع.. باريس تعتبر حرب اليمن قذرة

لو دريان طالب السعودية والإمارات بإنهاء الحرب في اليمن (رويترز)
لو دريان طالب السعودية والإمارات بإنهاء الحرب في اليمن (رويترز)

وصف وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان الحرب في اليمن بأنها "حرب قذرة"، وطالب السعودية والإمارات بإنهاء الصراع الدائر هناك.

وقال إنه لا يمكن الحديث عن الوضع في اليمن وبيع الأسلحة إلى السعودية دون وضع هذا الموضوع في سياقه، وتابع: "ينبغي أن نكون يقظين للغاية فيما يخص بيع الأسلحة إلى هاتين الدولتين، وهذا ما نفعله".

وبحسب مراسل الجزيرة في باريس نور الدين بوزيان، فإن اللافت في تصريحات لو دريان، هو مطالبته لأول مرة بوقف الحرب في اليمن بوضوح، مشيرا إلى أن فرنسا لطالما تخفت وراء التحرك الأممي الذي يعتبر أن الأزمة في اليمن هي أسوأ أزمة إنسانية.

وأوضح بوزيان أن الوزير الفرنسي لم يقل إن بلاده سوف توقف بيع الأسلحة، على الرغم من الحملة التي تشنها منظمات غير حكومية وجمعيات حقوقية للمطالبة بوقف تصدير الأسلحة إلى كل من الإمارات والسعودية.

وقبل فترة، نجحت حملة حقوقية وسياسية فرنسية في إجبار سفينة سعودية على العودة خاوية الوفاض، بعدما كانت تعتزم شحن أسلحة فرنسية متطورة من ميناء مدينة لوهافر (شمال غرب فرنسا).

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون دافع قبل يومين عن بيع فرنسا أسلحة للسعودية والإمارات، يمكن أن يتم استخدامها في اليمن، مشيرا إلى حصوله على ضمانات بعدم استخدامها ضد المدنيين. وأكد الرئيس ماكرون أن السعودية والإمارات حليفتان لفرنسا في مكافحة الإرهاب.

في هذه الأثناء، نظم تحالف منظمات السلام ووقف الحروب الألماني وقفة احتجاجية بالعاصمة الألمانية برلين، وذلك للمطالبة بوقف فوري لتصدير السلاح إلى السعودية والإمارات بسبب حرب اليمن.

المصدر : الجزيرة + وكالات