بالفيديو.. قائد زنتاني يكشف طلب حفتر اغتيال سيف الإسلام القذافي

حفتر سعى سرا لقتل سيف الإسلام رغم ما يشاع من أخبار عن تقارب بينهما (مواقع التواصل)
حفتر سعى سرا لقتل سيف الإسلام رغم ما يشاع من أخبار عن تقارب بينهما (مواقع التواصل)
كشف قائد عسكري بارز من مدينة الزنتان غرب ليبيا أن قيادة قوات حفتر طلبت منه في وقت سابق -لم يحدده- قتل سيف الإسلام القذافي الذي كان محتجزا في مدينة الزنتان، وقدمت له ضمانات وصفها بالإغراءات لينفذ المهمة التي أوكلت إليه.

وقال القائد العسكري من مدينة الزنتان غرب ليبيا، إبراهيم المدني، في تسجيل مصور متداول على وسائل التواصل الاجتماعي إن قيادة قوات حفتر طلبت منه ذلك حينما عرض عليها مبادرة أطلقها للمصالحة والسلام بين كل الليبيين دون استثناء تشمل نجل القذافي وغيره.

 

وكشف المدني أن حفتر طلب من العقيد العجمي العتيري -وهو قائد كتيبة أبوبكر الصديق التي كان نجل القذافي محتجزا في سجونها- تسليمه سيف الإسلام، لكن العتيري رفض ذلك، فأصدر حفتر أمرا بالقبض عليه لرفضه ما وصفها بالأوامر العسكرية الصادرة إليه.

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

بعد نحو عام على إعلان الإفراج عن نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، لا يزال الغموض يلف مصير سيف الإسلام. كما لم يتأكد نبأ الإفراج عنه، مما أطلق العنان للشائعات.

أورد موقع بلومبيرغ الأميركي أن روسيا لديها قذافي آخر لحكم ليبيا، بعد أن أصبح سيف الإسلام القذافي هذا الشهر آخر ليبي يطلب دعم بوتين الذي عزز دور بلاده في ليبيا.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة