بوليتيكو: حفتر يستأجر شركة أميركية لتلميع صورته بواشنطن

بوليتيكو: حفتر يستأجر شركة أميركية لتلميع صورته بواشنطن

بوليتيكو: قيمة الصفقة مليونا دولار (مواقع التواصل الاجتماعي)
بوليتيكو: قيمة الصفقة مليونا دولار (مواقع التواصل الاجتماعي)

قالت صحيفة بوليتيكو الأميركية إن الجنرال الليبي المتقاعد خليفة حفتر استأجر شركة ضغط أميركية بهدف محاولة تحسين صورته في واشنطن، والقيام بحملة علاقات عامة، ومساعدته على بناء تحالف دولي.

وأفادت مراسلة الجزيرة في واشنطن بأن العقد أبرم في 16 مايو/أيار الجاري بين شركة ليندن للاستشارات (Linden Government Solutions) ومقرها هيوستن بولاية تكساس، وبين "مركز دعم القرار"، المدعوم من قبل قوات حفتر ومقره بنغازي.

ووفقا لما ينص عليه العقد القابل للتجديد ومدته عام، فإن مهمة الشركة هي تقديم المساعدة لتحسين العلاقات بين حكومة الولايات المتحدة والوكيل، وهو في هذه الحالة قوات حفتر.

وحسب الصحيفة الأميركية، فإن قيمة العقد -الذي سيسجل لدى وزارة العدل الأميركية- هي مليونا دولار. 

وكانت وسائل الإعلام قد نقلت في وقت سابق عن المستشار السياسي السابق لقيادة عملية الكرامة محمد بوبصير كشفه عن عملية مماثلة تولى تنفيذها خالد نجل اللواء المتقاعد خليفه حفتر.

وقال بوبصير إن خالد وقع عقدا مع مدير شركة "جراس روتس" دانيال فاراتشي لغرض الترويج لعائلة حفتر في الكونغرس الأميركي، ولحشد تأييد أعضاء الكونغرس لدور العائلة في مستقبل ليبيا السياسي والعسكري.

وأشار بوبصير إلى أن قيمة هذا العقد كانت 120 ألف دولار ومدته ستة أشهر تبدأ في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني 2017 وتنتهي في 30 أبريل/نيسان 2018.

كما تحدثت الأنباء عن عقد آخر أبرمه حفتر مع جماعة الضغط الكندية "ديكنس آند مادسون" للترويج لما تسمى "عملية الكرامة" التي يقودها الجنرال المتقاعد للسيطرة على مقاليد السلطة في ليبيا.

المصدر : بوليتيكو,الجزيرة