عقدت بالدوحة.. مباحثات بين مبعوث ألمانيا لأفغانستان وطالبان

جولة سابقة من المفاوضات بين الولايات المتحدة وحركة طالبان في العاصمة القطرية (رويترز)
جولة سابقة من المفاوضات بين الولايات المتحدة وحركة طالبان في العاصمة القطرية (رويترز)

التقى المبعوث الألماني إلى أفغانستان ماركوس بوتزل للمرة الثانية نائب الشؤون السياسية في حركة طالبان الأفغانية الملا عبد الغني برادر في العاصمة القطرية الدوحة؛ لمناقشة تطورات عملية المصالحة في أفغانستان.

وبحث الجانبان خلال اللقاء آخر التطورات في مفاوضات حركة طالبان والمبعوث الأميركي إلى أفغانستان والحل السلمي للقضية الأفغانية.

وأكد المبعوث الألماني دعم بلاده للمفاوضات ولعب الدور الإيجابي بين الطرفين، وأن على الجميع أن يستفيد من الفرص الموجودة لإحلال السلام في أفغانستان.

من جهته، قال المتحدث باسم طالبان في قطر محمد سهيل شاهين في بيان إن بوتزل وبرادر ناقشا "أوجها مختلفة" لإيجاد حل سلمي للصراع في أفغانستان، وأيضا "الجهود الألمانية في هذا الصدد"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

ووفقا لشاهين، فقد عقد اللقاء أمس السبت، مشيرا إلى أن بوتزل أكد لطالبان "الدور الإيجابي لبلاده في ما يتعلق بالسلام".

لقاء ونقاش
وأضاف البيان أن بوتزل -الذي عمل في السابق سفيرا لبرلين في أفغانستان في الفترة من عام 2014 إلى 2016- أيضا "أكد الحاجة للحفاظ على الاتصال المنتظم" مع مكتب طالبان في الدوحة.

وهذا هو اللقاء الثاني بين بوتزل وطالبان في قطر، حيث عقد الاجتماع الأول بين بوتزل وبرادر في الأول من مايو/أيار الجاري.

وناقش الجانبان سبل التوصل لحل سلمي للصراع في أفغانستان، والمحادثات الجارية بين الولايات المتحدة وطالبان، وسبل منع وقوع خسائر في الأرواح بين المدنيين.

وجاء اللقاء الأول مطلع الشهر الجاري عندما بدأت الولايات المتحدة وطالبان جولة أخرى من المباحثات في الدوحة بهدف التوصل لحل سياسي للصراع الأفغاني وإنهاء أطول حرب في تاريخ الولايات المتحدة.

وترفض طالبان حتى الآن إجراء محادثات مباشرة مع الحكومة الأفغانية التي يعتبرها المسلحون "دمية".

المصدر : الجزيرة,الألمانية