مع السجال بين واشنطن وطهران.. إكسون موبيل تجلي موظفيها من البصرة

حقل غرب القرنة 1 ينتج 440 ألف برميل يوميا (رويترز)
حقل غرب القرنة 1 ينتج 440 ألف برميل يوميا (رويترز)

قال رئيس شركة نفط الجنوب العراقية إحسان عبد الجبار إن قرار شركة إكسون موبيل الأميركية إجلاء موظفيها الأجانب من حقل "غرب القرنة1" النفطي (في محافظة البصرة جنوبي البلاد) إجراء احترازي ومؤقت.

وأشار عبد الجبار -الذي يعد أول مسؤول يشار إليه بالاسم ويؤكد الإجلاء- إلى أن هذا الحقل لا يزال يعمل بكامل طاقته وينتج 440 ألف برميل يوميا.

وكانت مصادر في شركة نفط الجنوب بمحافظة البصرة أعلنت أن موظفي إكسون موبيل غادروا العراق، وأن عشرات الموظفين والعاملين بحقل نفط غرب القرنة1 انسحبوا من أماكن عملهم اليوم باتجاه الكويت.

وتم إخلاء الحقل من العاملين الأجانب على عدة مراحل في وقت متأخر أمس الجمعة، وفي وقت صباح اليوم.

وقالت مصادر متطابقة لوكالة رويترز، وهم موظف بشركة أمن متعاقدة مع إكسون ومسؤول نفط عراقي وموظف بشركة نفط أجنبية، إن الذين كانوا بالمخيم في طريقهم إلى المطار الآن.

وقال مسؤول بشركة نفط الجنوب إن الإنتاج في الحقل يتم الإشراف
عليه من قبل المهندسين العراقيين أصلا وإن وجود الأجانب بصفة استشارية، موضحا أنه يتم التواصل معهم الآن عبر دائرة تلفزيونية مغلقة.

ويأتي إجلاء موظفي إكسون موبيل بعد ساعات على إصدار إدارة الطيران الاتحادية الأميركية تحذيرا للخطوط التجارية بواشنطن تنصح فيه بتوخي الحذر أثناء تحليق الطائرات فوق مياه الخليج.

وأدى السجال المتبادل بين واشنطن وطهران على مدى أيام إلى تصاعد التوترات بالمنطقة، وسط مخاوف من نشوب صراع بين الطرفين.

يُشار إلى أن الولايات المتحدة طالبت رعاياها قبل أيام بعدم السفر للعراق، كما طالبت بإجلاء جميع رعاياها وموظفيها غير الأساسيين من العراق.

المصدر : الجزيرة + رويترز