ترامب يستقبل رئيس سويسرا ويأمل تجنب الحرب مع إيران

الرئيس السويسري (يمين) يزور البيت الأبيض وسط أزمة حادة بين واشنطن وطهران (رويترز)
الرئيس السويسري (يمين) يزور البيت الأبيض وسط أزمة حادة بين واشنطن وطهران (رويترز)

استقبل الرئيس الأميركي الخميس نظيره السويسري أولي ماورر في البيت الأبيض وبحث مع الأزمة في فنزويلا والشرق الأوسط، وفي ذات الوقت عبر عن أمله في تفادي الحرب مع إيران.

وقال متحدث باسم البيت الأبيض إن "الرئيس ترامب عبر عن امتنانه لدور سويسرا في تسهيل أمور الوساطة الدولية والعلاقات الدبلوماسية نيابة عن الولايات المتحدة".

وقد أعرب الرئيس الأميركي عن أمله في ألّا تتجه بلاده إلى حرب مع إيران، في ظل التوتر القائم بين الجانبين.

جاء ذلك في رد على سؤال صحفي أثناء استقبال الرئيس الأميركي لضيفه السويسري.

وفي وقت سابق ذكرت صحيفة نيورك تايمز أن الرئيس الأميريكي  أبلغ وزير الدفاع بالوكالة باتريك شناهان أنه لا يريد حربا مع إيران.

وفي تقرير نشرته الخميس، نقلت الصحيفة عن عدة مسؤولين أميركيين قولهم إن ترامب كان حازما في رفضه الدخول في حرب مع إيران.

من جانبها، اتهمت إيران الولايات المتحدة بتصعيد "غير مقبول" للتوترات، مؤكدة أن طهران تتصرف "بأقصى درجات ضبط النفس" رغم انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي المبرم مع الدول الكبرى.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف خلال زيارة إلى طوكيو الخميس إن "ما تقوم به الولايات المتحدة من تصعيد غير مقبول".

وأضاف ظريف في مستهل اجتماع مع نظيره الياباني "نحن نتصرف بأقصى درجات ضبط النفس.. رغم انسحاب الولايات المتحدة في مايو/أيار الماضي" من الاتفاق المعروف رسميا باسم "خطة العمل المشترك الشامل". 

المصدر : الجزيرة + وكالات