مقتل 3 جنود أميركيين ومتعاقد في هجوم لطالبان بأفغانستان

قوات أميركية عقب هجوم لطالبان في قندهار (الفرنسية-أرشيف)
قوات أميركية عقب هجوم لطالبان في قندهار (الفرنسية-أرشيف)

قتل ثلاثة جنود أميركيين ومتعاقد أميركي في هجوم بسيارة مفخخة استهدفت قافلة عسكرية قرب قاعدة بغرام الجوية قرب العاصمة الأفغانية كابل، وقد تبنت حركة طالبان الهجوم الذي يلقي بظلاله على المفاوضات الجارية بين طالبان وواشنطن.

وقالت بعثة حلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان إن الهجوم أوقع أيضا ثلاثة جرحى من الجنود الأميركيين.

وقال سليم نور، المتحدث باسم الشرطة في ولاية بروان حيث تقع بغرام على بعد نحو 50 كلم شمال كابل، إن الانفجار وقع الساعة 17:40 بالتوقيت المحلي (13:10 ت.غ). وأضاف أن السيارة المفخخة "استهدفت قافلة لجنود التحالف".

من جهتها، أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجوم على حساب الناطق باسمها على تويتر ذبيح الله مجاهد، موضحة أن "قافلة أميركية تم استهدافها بسيارة مفخخة في قاعدة بغرام الجوية في المدخل رقم 3".

وأضاف "تم تدمير عربة مصفحة بالكامل، وقتل العديد من الغزاة أو جرحوا". وأرفقت تغريدة المتحدث باسم طالبان بصورة تظهر عمودا من الدخان الكثيف.

وبهذا الهجوم يرتفع إلى سبعة عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا منذ بداية العام في أفغانستان. وتنشر الولايات المتحدة 14 ألف جندي في أفغانستان بهدف تدريب القوات الأفغانية، وتقديم الاستشارات لها في حربها ضد حركة طالبان.

ويأتي هذا الهجوم في وقت عقدت فيه حركة طالبان والولايات المتحدة جولات عدة من المفاوضات بينهما في الدوحة وينتظر عقد جولة سادسة بهدف التوصل إلى حل يشمل انسحاب القوات الأجنبية من أفغانستان وانخراط طالبان بالعملية السياسية.

المصدر : وكالات