بوتين: قوات سورية وروسية ساعدت باسترجاع رفات جندي إسرائيلي مفقود

Russian President Vladimir Putin, shakes hands with Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu, during their meeting in the Kremlin in Moscow, Russia, April 4, 2019. Alexander Zemlianichenko/Pool via REUTERS
نتنياهو التقى بوتين اليوم في موسكو (رويترز)

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال استقباله رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنّ العسكريين الروس والسوريين هم من عثروا على مكان دفن الجندي الإسرائيلي زخاري باوميل في سوريا.

وأوضح بوتين أنه بعد إجراء فحص الحمض النووي لرفات الرقيب الإسرائيلي باوميل الذي قتل في لبنان عام 1982، فسيتم نقل الرفات إلى إسرائيل بحسب الطقوس العسكرية وبمشاركة نتنياهو.

وشكر نتنياهو الرئيس الروسي لما قدمته بلاده من مساعدة في البحث عن رفات الجنود الإسرائيليين، وقال إن ذلك يؤكد مستوى الصداقة الذي وصلت إليه البلدان.

وقبل مغادرته إلى روسيا، قال نتنياهو إن حراكا دبلوماسيا وأمنيا دوليا أدارته حكومته تكلل بالنجاح تجسد باستعادة رفات الجندي المفقود، غير أنه امتنع عن الإدلاء بأي معلومات فيما إذا كانت لروسيا أو زيارته الحالية لموسكو أي علاقة باستعادة رفات الجندي.

وكان المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي اللفتنانت كولونيل جوناثان كونريكوس أعلن أمس الأربعاء، أن إسرائيل استعادت رفات الجندي زخاري بوميل المولود في الولايات المتحدة الذي فقد منذ معركة السلطان يعقوب، دون أن يكشف أي تفاصيل عن كيفية استعادة هذا الرفات.

وأوضح المتحدث أن جنديين آخرين لا يزالان مفقودين منذ هذه المعركة التي شهدت مواجهة بين الجيشين الإسرائيلي والسوري في سهل البقاع اللبناني قرب الحدود السورية في العاشر والحادي عشر من يونيو/حزيران 1982.

وأضاف أنه تم التأكد رسميا أن الرفات يعود إلى زخاري بوميل بعد فحص للحمض النووي قام به الطب الشرعي.

وقال كونريكوس "إنها لحظة مؤثرة جدا. يسرني أن أعلن أن السرجنت بوميل الذي فقد بمعركة السلطان يعقوب في لبنان، يعود إلى الوطن بعد 37 عاما"، مشيرا إلى أنه تم إبلاغ عائلة بوميل والجنديين الآخرين المفقودين قبيل إعلان الأمر أمام الإعلام.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

سلم حزب الله جثتي جنديين إسرائيليين إلى منظمة الصليب الأحمر عند نقطة رأس الناقورة الحدودية، وتسلم من إسرائيل رفات ثمانية شهداء, بينهم رفات الشهيدة الفلسطينية دلال المغربي في إطار صفقة تطلق بموجبها إسرائيل سراح خمسة أسرى لبنانيين بينهم سمير القنطار، ورفات200 مقاوم.

16/7/2008

شارك آلاف الإسرائيليين بينهم سياسيون ومسؤولون أمنيون كبار في مراسم جنازة عسكرية أجريت لإيهود غولدفاسر، أحد الجنديين اللذين تسلمت تل أبيب رفاتهما في إطار عملية تبادل مع حزب الله اللبناني. ودفن رفات غولدفاسر بالمقبرة العسكرية في نهاريا شمال إسرائيل.

18/7/2008

قال التلفزيون السوري الرسمي إن سلسلة انفجارات وقعت جراء غارات جوية يُعتقد أنها إسرائيلية قرب مطار حلب ومنطقة صناعية قريبة، وأضاف أن الدفاعات الجوية تصدت لتلك الضربات.

27/3/2019

ذكرت مواقع إلكترونية موالية للنظام السوري أن مستودعات ذخيرة تابعة دمّرت في غارات إسرائيلية على مناطق شمال شرقي حلب فجر اليوم، مما أسفر عن أضرار مادية دون سقوط ضحايا.

28/3/2019
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة