سفيرة قطر بالأمم المتحدة: التصعيد في ليبيا يستوجب تحرك مجلس الأمن

علياء أحمد: قطر تُحذر من الانزلاق مرة أخرى في هوة الفوضى والانفلات الأمني في غرب ليبيا
علياء أحمد: قطر تُحذر من الانزلاق مرة أخرى في هوة الفوضى والانفلات الأمني في غرب ليبيا

عبّرت سفيرة قطر لدى الأمم المتحدة علياء أحمد بن سيف آل ثاني عن قلق بلادها البالغ من التصعيد العسكري في ليبيا، مشيرة إلى أن هذا التصعيد يستوجب اتخاذ إجراءات حاسمة من مجلس الأمن لردع المسؤولين عنه.

وأكدت السفيرة في كلمة لها بمجلس الأمن دعم قطر الكامل لحكومة الوفاق الوطني باعتبارها الحكومة الشرعية، ودعمها لجهود المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة في إيجاد حل سياسي عادل للأزمة.

وأضافت أن "دولة قطر تُحذر من الانزلاق مرة أخرى في هوة الفوضى والانفلات الأمني في غرب ليبيا، مما ستكون له تداعيات خطيرة على المسار السياسي وقدرة المؤسسات في تلك المناطق على حماية المواطنين وتسيير شؤونهم من ناحية، وعلى احتواء مشكلة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر من ناحية أخرى".

وقالت علياء أحمد إن دقة الوضع الذي تمر به ليبيا نتيجة للتصعيد الخطير والهجوم على طرابلس، وانعكاس ذلك على وحدة ليبيا ومستقبل الحل السياسي، يستوجب من مجلس الأمن الدولي اتخاذ إجراءات حاسمة لردع المسؤولين عن هذا التصعيد وتنفيذ قرارات المجلس.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأنباء القطرية (قنا)

حول هذه القصة

قال وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إنه بحث مع نظيره التركي التطورات الأخيرة في المنطقة، وأبرزها ما يحدث في ليبيا وسوريا، والتصريحات الإسرائيلية بشأن الضفة الغربية.

ذكرت صحيفة "لاستامبا" الإيطالية أن رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي بحث مع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني بروما تطورات الأزمة الليبية.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة