مدابغ مجرى العيون بالقاهرة.. نقل يقلق العمال

فيروز إبراهيم

على قدم وساق، تواصل جرافات الحكومة المصرية هدم مدابغ الجلود في منطقة سور مجرى العيون التاريخية (وسط القاهرة)، تمهيدا لنقلها إلى مدينة بدر (شرق القاهرة).

ورغم اعتراضات العمال وأصحاب المدابغ التي يتخطى عددها 1100 وتتبع الطرق التقليدية القديمة في دباغة الجلود، فإن الحكومة تصر على هدمها لأسباب بيئية.

كما تخطط الحكومة لاستغلال المنطقة عبر إقامة مشروعات استثمارية وفنادق ومنتجعات سياحية.

وسيتسبب القرار في تضرر العاملين في هذه المهنة، ولا سيما أنهم سيضطرون للسفر يوميا مسافة طويلة من أجل الوصول إلى مقر عملهم الجديد.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

من ضفاف الأمازون في بيرو إلى فاس المغربية والكويت ثم دونغ شان بالصين، جالت كاميرا “مراسلو الجزيرة” التي بثت يوم 16/6/2015 مقدمة أربعة تقارير تناولت إبداعات الإنسان ومثابرته على الحياة.

يعيش الفلسطينيون العاملون في صناعة الجلود هواجس تتعلق بمستقبلهم الوظيفي، بعد فقد العشرات منهم وظائفهم، في حين ما زال آلاف آخرون مهددين بفقدانها بسبب إجراء إسرائيلي بات يهدد هذه الصناعة.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة