بدعم الأحزاب اليمينية… نتنياهو يتأهل لولاية خامسة

Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu speaks as he meets with U.S. Vice President Mike Pence in Warsaw, Poland, February 14, 2019. REUTERS/Kacper Pempel
حزب الليكود الذي يتزعمه نتنياهو تقدم على منافسه بيني جانتس الذي يمثل تيار الوسط (رويترز)

حاز رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على أغلبية من 65 عضوا في الكنيست (البرلمان) أوصوا الرئيس الإسرائيلي رؤبين ريفلين بتكليفه لتشكيل حكومة جديدة في إسرائيل.

وقد حصل نتنياهو على توصية كل من أعضاء حزبه الليكود بالإضافة إلى أحزاب المتدينين وإسرائيل بيتنا بزعامة أفيغدور ليبرمان وحزب كلنا واتحاد الأحزاب اليمينية الأشد تطرفا.

ومن المقرر أن يسلمه الرئيس الإسرائيلي غدا الأربعاء كتاب التكليف الرسمي، بعد صدور نتائج الانتخابات النهائية، وسيكون أمامه مهلة 28 يوما -قابلة للتمديد أسبوعين- لعرض تشكيلة حكومته.

وقال ريفلين في تصريحات أذيعت اليوم الثلاثاء، ثاني أيام مشاوراته مع الأحزاب السياسية عن تفضيلاتهم لمن سيتولى منصب رئيس الوزراء، إن نتنياهو مدعوم "الآن من غالبية أعضاء الكنيست".

وبهذا يكون نتنياهو -الذي يتولى المنصب منذ عشر سنوات- قد فاز بولاية خامسة رغم إعلان النائب العام أفيخاي مندلبليت في فبراير/شباط أنه ينوي توجيه اتهامات لرئيس الوزراء في ثلاث قضايا فساد، في حين أن نتنياهو ينفي ارتكابه لأي مخالفة.

يشار إلى أن حزب الليكود الذي يتزعمه نتنياهو فاز بانتخابات التاسع من أبريل/نيسان الجاري، حيث حصل على أكبر عدد من مقاعد الكنيست، وأقر أقرب منافس له وهو بيني جانتس الذي يمثل تيار الوسط بهزيمته.

وقال نتنياهو إنه يعتزم تشكيل ائتلاف من أحزاب اليمين واليمين المتطرف والأحزاب الدينية بما يعطي الحكومة التي يقودها حزب الليكود 65 مقعدا، بزيادة أربعة مقاعد عما تتمتع به الحكومة الحالية.

وسيكون جانتس، وهو رئيس سابق لأركان الجيش وحصل حزبه "أزرق أبيض" على 35 مقعدا، التالي في ترتيب من سيحاولون تشكيل حكومة، إذا فشل نتنياهو في القيام بذلك خلال المهلة القانونية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu and his wife Sara react as they stand on stage following the announcement of exit polls in Israel's parliamentary election at the party headquarters in Tel Aviv, Israel April 10, 2019. REUTERS/Ammar Awad

بدا المشهد السياسي الإسرائيلي أكثر تعقيدا بعد النتائج شبه النهائية لانتخابات الكنيست، التي أظهرت تعزيز قوة معسكر اليمين المتطرف وهيمنة الحريديم، مع استمرار تراجع مكانة معسكر الوسط واليسار الصهيوني.

Published On 10/4/2019
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة