عزة الدوري يعتذر عن غزو صدام للكويت

الدوري: احتلال القوات العراقية للكويت تناقض مع عقيدة حزب البعث العربي الاشتراكي (مواقع التواصل)
الدوري: احتلال القوات العراقية للكويت تناقض مع عقيدة حزب البعث العربي الاشتراكي (مواقع التواصل)
تداول ناشطون -عبر مواقع التواصل الاجتماعي- مقطع فيديو منسوبا لعزة الدوري النائب السابق للرئيس العراقي الراحل صدام حسين، في ظهور نادر يعتذر فيه عن غزو بلاده للكويت عام 1990 واعتبره خطأ مبدئيا وإستراتيجيا وأخلاقيا.

واعتبر الدوري -في حديثه المصور- أن احتلال القوات العراقية للكويت قبل 29 عاما يتناقض مع عقيدة حزب البعث العربي الاشتراكي.

وتضمن التسجيل اعتذارا إلى أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، معترفا بأن الكويت لم تكن يوما من الأيام جزءا من العراق.

ويأتي هذا التسجيل في الذكرى 72 لإنشاء حزب البعث.

وقال الدوري "الكويت ليست جزءا من العراق.. والعراق والكويت جزء من الجزيرة والتي تعتبر جزءا من الوطن العربي الكبير".

وكانت نسبت له تسجيلات صوتية عدة منذ الغزو الأميركي للعراق. ومنذ 17 أبريل/نيسان 2015 تضاربت الأنباء حول مقتله بعد إعلان فصائل عراقية العثور على جثته بين مجموعة قتلتها بمحافظة صلاح الدين شمالي البلاد، كما أعلن مسؤولون آخرون مقتل الدوري، غير أنه ظهر في أكثر من تسجيل نسب إليه. 

وتعليقا على الفيديو الجديد، قال فيصل أحمد على فيسبوك: اعتذر الدوري من أمير الكويت عن غزوها، معترفا أنها لم تكن يوما من الأيام جزءا من العراق.

وقال عبد اللطيف السنان على موقع تويتر: الدوري يقول إن الكويت ليست جزءا من العراق بل العراق جزء من الكويت.. رسالة لسمو أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد حفظه الله بالاعتذار.

من جهته قال الناشط الكويتي خليل عبد الله العوضي على تويتر "قسما بالله، لو استلمت (يقصد الدوري) حكم العراق لغزوتم الكويت ثانية".

 وعلى تويتر كذلك قال سعيد توفيقي "عزة الدوري يدين ويشجب غزو واحتلال الكويت.. يقتل القتيل ويمشي بجنازته".

 

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

توعد عزة الدوري نائب الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، وزعيم حزب البعث المحظور باستهداف سياسيين عراقيين وضرب مصالح عسكرية واقتصادية لدول أجنبية في بلاده، إذا لم يطلق المعتقلون العراقيون.

تضاربت الأنباء في الأيام الماضية بشأن مقتل الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي بالعراق عزة الدوري الذي قيل إن قوة عراقية مشتركة قتلته في جبال حمرين (شمالي محافظة صلاح الدين).

دعا عزة الدوري نائب الرئيس العراقي الراحل صدام حسين الدول العربية للاصطفاف بوجه إيران تحت راية التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، وقال إن الحل في اليمن ينحصر في طريقين.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة