في الهند.. صائغان اختلسا ملياري دولار وفرّا لبريطانيا

Activists of the youth wing of India's main opposition Congress party burn banners with an image of billionaire jeweller Nirav Modi during a protest in New Delhi, India February 16, 2018. REUTERS/Saumya Khandelwal
احتجاجات شبابية ضد الحكومة لسماحها للصائغيْن بالهروب خارج البلاد (رويترز)

ذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية الهندية رافيش كومار اليوم السبت أن الحكومة على علم بأن رجل الأعمال الهارب نيراف مودي موجود في لندن وتنتظر نيودلهي أن تستجيب الحكومة البريطانية لطلب تسليم.

وكان كومار يرد على أسئلة بشأن تقرير جاء في صحيفة تلغراف اللندنية مفاده أن نيراف مودي المشتبه به في قضية اختلاس ملياري دولار من مصرف، يعيش في شقة في ويست إند بلندن.

وقال المتحدث "لقد قدمنا طلبا للسلطات البريطانية في أغسطس/آب الماضي لتسليم نيراف مودي، لكنها لم ترد بعد".

ويواجه الصائغان الثريان نيراف مودي وميهول شوكسي اتهاما بالتآمر مع موظفين في بنك بنجاب الوطني، الذي تديره الحكومة، للحصول على قروض تقدر بمليارات الدولارات من اتحاد مصارف.

وسافر نيراف مودي -الذي ليس له صلة برئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي- وشوكسي إلى الخارج في يناير/كانون الثاني 2018 ولم يعودا من حينها. ونفى كلاهما ارتكاب أي مخالفات.

وسألت الأحزاب الهندية المعارضة الحكومة بشأن كيفية تمكنهما من السفر في وقت كانت فيه التحقيقات جارية، كما تتعرض الحكومة أيضا للانتقاد للتأخر في إعادة شخص آخر ارتكب مخالفات مالية يدعى فيجاري ماليا، وهو موجود أيضا في بريطانيا.

ونشرت صحيفة تلغراف مقطعا مصورا على الإنترنت، يظهر فيه مراسلها وهو يوجه في أحد شوارع لندن سؤالا لمودي، الذي رد على نحو متكرر قائلا "آسف، لا تعليق".

المصدر : وكالات