إسرائيل تحشد قواتها على حدود غزة بعد صاروخ تجاوز تل أبيب

Israeli military armored bulldozers are seen in an open area near the border with Gaza, in southern Israel March 25, 2019. REUTERS/Amir Cohen
الجيش الإسرائيلي ينشر دبابات على حدود قطاع غزة (رويترز)

يحشد جيش الاحتلال الإسرائيلي قواته على حدود قطاع غزة، بعدما توعد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو برد قوي على إصابة سبعة إسرائيليين شمال شرق تل أبيب جراء سقوط صاروخ أُطلق من قطاع غزة.

ودوت صافرات الإنذار في مناطق واسعة شمال تل أبيب فجر اليوم الاثنين، قبل أن تعلن الشرطة الإسرائيلية أن سبعة إسرائيليين أصيبوا في مستوطنة مشميرت قرب كفار سابا (شمال شرق تل أبيب)، جراء سقوط صاروخ أُطلق من قطاع غزة.

وقال مدير مكتب الجزيرة في رام الله وليد العمري إن الصاروخ أصاب مباشرة أحد المنازل، وتسبب في تضرر منزل آخر، كما تسبب في إصابة ستة مستوطنين، بينهم اثنان كانا عالقين داخل المنزل الذي أصيب، وأُنقذا.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه استدعى لواءين عسكريين ومقر قيادة فرقة عسكرية استعدادا لكل الاحتمالات، وأنه يجري نشر التعزيزات في المنطقة مع استدعاء عدد محدود من قوات الاحتياط "للقيام بمهام خاصة".

واتهم الجيش الإسرائيلي حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بإطلاق الصاروخ، وأنها "المسؤولة عما يحدث في قطاع غزة".

وأغلق الجيش معبري بيت حانون وكرم أبو سالم شمال قطاع غزة، وأغلق المساحات البحرية المتاحة للصيد بالكامل أمام الصيادين الفلسطينيين حتى إشعار آخر.

وذكر مراسل الجزيرة أن هذه هي المرة الأولى التي يتجاوز فيها صاروخ من غزة منطقة تل أبيب، ويصيب المناطق الواقعة شمالها، التي تبعد 120 كيلومترا عن غزة.

‪محققون يفحصون المنزل المتضرر‬ (رويترز)‪محققون يفحصون المنزل المتضرر‬ (رويترز)

استنفار إسرائيلي
وعقدت مباحثات على أعلى المستويات في إسرائيل لبحث تداعيات سقوط هذا الصاروخ، وسط توقعات بنشر منظومة القبة الحديدية في مناطق غير مغطاة.

ومن واشنطن، توعد نتنياهو -في فيديو مقتضب- بتوجيه رد قوي على ما أسماه الهجوم الوحشي على دولة إسرائيل، كما أعلن اختصار زيارته للولايات المتحدة التي وصلها أمس والعودة إلى إسرائيل فور انتهاء اجتماعه مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب. 

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي المستقيل أفيغدور ليبرمان إن استهداف حماس قلب إسرائيل بالصواريخ يشكل انهيارا في سياسة الردع الإسرائيلية، مضيفا أنه حذر من مثل هذا السيناريو، لكنه لم يستطع التأثير على صناعة القرار بسبب استقالته.

من جانبه، أعلن حزب اليمين الجديد الإسرائيلي أن هذا التطور يؤكد هزيمة نتنياهو في مواجهة حماس، كما اتهمت أوساط في المعارضة الإسرائيلية نتنياهو باتباع سياسة فاشلة ومضطربة وضعيفة تجاه حماس.

ونقلت القناة 13 الإسرائيلية أن الصاروخ يحمل اسم القائد العسكري لحركة حماس الشهيد أحمد الجعبري، وأن هذا أطول مدى تصل إليه صواريخ أطلقت من غزة.

في المقابل، حذر الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين زياد النخالة من ارتكاب أي عدوان ضد قطاع غزة، وقال -في بيان صحفي مقتضب- إن المقاومة الفلسطينية سترد بقوة على أي عدوان إسرائيلي.

وأعلن جيش الاحتلال مساء أمس أن طائراته قصفت مواقع لحركة حماس في قطاع غزة ردّا على استمرار إطلاق بالونات محمّلة بمتفجرات، وتسببت الغارة في إصابة فلسطيني بجروح.

وقبل ذلك، أعلن جيش الاحتلال في بيان أن "طائرة تابعة للجيش الإسرائيلي استهدفت موقعين تابعين لحماس جنوب قطاع غزة ردا على إلقاء عدة عبوات ناسفة قرب السياج الحدودي" خلال مسيرات العودة.

المصدر : الجزيرة + وكالات