مسؤول شركة الطاقة الجزائرية يدعو الموظفين لمواصلة العمل خلال الاحتجاجات
عـاجـل: مكتب رئيسة الوزراء البريطانية: ماي تترأس اليوم اجتماع أزمة لوزراء حكومتها بشأن ناقلة النفط التي تحتجزها إيران

مسؤول شركة الطاقة الجزائرية يدعو الموظفين لمواصلة العمل خلال الاحتجاجات

تقنيون يشتغلون في حقل غازي جنوبي الجزائر (رويترز)
تقنيون يشتغلون في حقل غازي جنوبي الجزائر (رويترز)

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة الطاقة الحكومية الجزائرية "سوناطراك" أن موظفي الشركة لديهم الحق في الانضمام لاحتجاجات الشارع مثل باقي مواطني بلدهم، لكن واجبهم الأول هو مواصلة العمل.

وتأتي تصريحات عبد الرحمن ولد قدور فيما يبدو ردا على دعوة مجهولة على الإنترنت لشركات النفط بالانضمام للإضراب العام غدا الثلاثاء.

واستمرت صادرات النفط والغاز من الدولة العضو في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) كالمعتاد، منذ اندلاع الاحتجاجات قبل شهر للمطالبة بتنحي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بعد عشرين عاما له في السلطة.

وقال ولد قدور في رسالة إنه يدرك أن بعض الموظفين يريدون الانضمام للاحتجاجات التاريخية، وإنه لن يمنعهم من فعل ذلك، بيد أنه ناشد الموظفين مواصلة العمل.

وقال في الرسالة "أخاطب فيكم إحساسكم العالي بالواجب، بأن يذكرنا جميعا بأن سوناطراك شركة غرضها توفير سبل التنمية لبلدنا ولشعبها".

وأضاف "من الواضح أن واجبنا الأول هو الحفاظ على عملنا من أجل أمتنا ومواصلته".

وكان عمال البلديات في عموم الجزائر نظموا وقفات احتجاجية دعما للحراك الشعبي المطالب بتغيير النظام.

ويأتي هذا التحرك استجابة لنداء المجلس الوطني لفدرالية عمال البلديات الذي دعا العمال إلى مساندة الحراك الشعبي باعتبارهم الطبقة العمالية الأكثر هشاشة في الجزائر.

ومن المقرر أن تستمر الوقفات الاحتجاجية لعمال البلديات حتى يوم الأربعاء القادم.

المصدر : الجزيرة + وكالات