ترامب يعلن انتصاره والديمقراطيون يطالبون بالنص الكامل لتحقيق مولر

ترامب يعلن انتصاره والديمقراطيون يطالبون بالنص الكامل لتحقيق مولر

الرئيس الأميركي دونالد ترامب متحدثا عن ملخص وزير العدل وليام بار لتحقيق مولر (رويترز)
الرئيس الأميركي دونالد ترامب متحدثا عن ملخص وزير العدل وليام بار لتحقيق مولر (رويترز)

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن تقرير المدعي الخاص روبرت مولر بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية "برّأه بشكل كامل"، وهو الأمر الذي شكك فيه خصومه الديمقراطيون الذين طالبوا بنشر التقرير "كاملا".

وقال ترامب في تغريدة على تويتر عقب نشر وزير العدل وليام بار موجزا لهذا التقرير "لا تواطؤ، لا عرقلة، تبرئة كاملة وشاملة. فلنبق أميركا عظيمة!".

وعقب التغريدة أدلى ترامب بتصريح للصحافيين قبيل مغادرته فلوريدا على متن الطائرة الرئاسية، اعتبر فيه أن من المعيب أن يكون رئيس الولايات المتحدة قد اضطر للخضوع لتحقيق بشأن احتمال حصول تواطؤ بين فريق حملته الانتخابية وروسيا، أو احتمال سعيه لعرقة العدالة.

وقال ترامب "بصراحة، من المعيب أن يكون رئيسكم قد اضطر للخضوع لهذا الأمر الذي بدأ حتى قبل انتخابي"، وأضاف أن التحقيق "محاولة تدميرية غير شرعية فشلت".

ووفقا لملخص للتقرير نشره وزير العدل الأميركي وليام بار، فإن مولر لم يجد دليلا يثبت أن حملة ترامب تواطأت مع روسيا في انتخابات 2016، أو أن الرئيس سعى لعرقلة العدالة؛ لكنه لم يبرئه.

وقال مولر إنه سيترك لوزير العدل اتخاذ القرار بشأن ما إذا كانت هناك جريمة قد ارتكبت.

من جانبه، قال رودي جولياني محامي الرئيس إن تقرير مولر أكثر إيجابية مما توقع، مضيفا أنه سيصدر قريبا بيانا بهذا الشأن.

كما قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز إن مولر لم يتوصل لأي تواطؤ أو عرقلة للعدالة، وهذه تبرئة كاملة للرئيس ترامب.

محاسبة
وفي المقابل، قال جيرالد نادلر رئيس اللجنة القضائية في مجلس النواب الأميركي إنه ستتم دعوة وزير العدل للإدلاء بشهادته لشرح التباينات المثيرة للقلق في ملخص تقرير مولر.

وكان نادلر أوضح أن المؤسسة الوحيدة في الولايات المتحدة القادرة على محاسبة الرئيس هي الكونغرس، وقال في مقابلة مع شبكة "إن بي سي" إن عجز الكونغرس عن القيام بدوره يعني أن الرئيس فوق القانون.

كما قال رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب آدم شيف لشبكة "أي بي سي" إن مولر حتى إن لم يوصِ في تقريره بتوجيه اتهامات جديدة، فإن ذلك "بالكاد يبدو لي تبرئة".

ومن المحتمل أن يفجر الملخص الذي قدمه وزير العدل الأميركي معركة سياسية جديدة في واشنطن مع سعي الديمقراطيين لدفعه لنشر التقرير كاملا، بينما سيتمسك ترامب بالنتائج كتبرير لتأكيداته شبه اليومية بأنه ضحية "حملة اضطهاد" خيمت لفترة طويلة على رئاسته.

المصدر : الجزيرة + وكالات